كيم كاردشيان تخضع للعلاج وتثير الجدل بصورة عارية وتثور على السوشيال ميديا

تثير النجمة العالمية كيم كاردشيان الجدل حولها من جديد، حيث أعادت مؤخرًا نشر صورة سيلفى لها أثناء حملها وترجع هذه الصورة لشهر أغسطس من عام 2015، كما قامت بشن حملة على متابعيها بموقع تويتر وحذفت 13 من متابعيها حسبما أكد موقع ديلى ميل الذى أوضح أنها قامت أيضًا بإلغاء حضورها لأحد الملاهى الليلية المقرر له 28 أكتوبر الجارى بسبب خضوعها للعلاج بعد حادث باريس.
وقام الفريق القانونى الخاص بها مؤخرًا بحذف فيديو تم تصويره خلسة لها فى شقتها بباريس عقب حادث سرقتها تحت تهديد السلاح مباشرة من مواقع الأنترنت، وأظهر الفيديو النجمة وهى تجلس على أريكة وملفوفة بـ"بطانية" وتتحدث مع أحد الأشخاص، كما أظهرت التحريات الأولى للشرطة فى موقع الحادث.
يشار إلى أن كيم كاردشيان تعرضت للسرقة تحت تهديد السلاح مطلع الشهر الجارى أثناء حضورها فعاليات أسبوع الموضة هناك، وتقدر قيمة المسروقات وهى خاتم ماسى وبعض المجوهرات بـ11 مليون دولار، إضافة إلى سرقة هاتفين شخصيين لها بهما الكثير من الصور الشخصية والأسرار الخاصة بعائلة كاردشيان.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا