روسيا:واشنطن تدمر علاقاتها مع موسكو وسنرد على أى اعتداء علينا بسوريا

قالت وزارة الخارجية الروسية اليوم الخميس إن إدارة الرئيس الأمريكى بارك أوباما تواصل تدمير العلاقات مع موسكو قبيل الانتخابات الأمريكية المقررة الشهر المقبل.
وقالت ماريا زاخاروفا المتحدثة باسم وزارة الخارجية فى مؤتمر صحفى إن المزاعم الأمريكية عن أن روسيا مسؤولة عن هجمات إلكترونية استهدفت منظمات الحزب الديمقراطى هى محض كذب وإن أى رد انتقامى على هذه الهجمات المزعومة سيعتبر جريمة.
واعتبرت زاخاروفا سياسة الرئيس الأمريكى باراك أوباما ضد روسيا خطيرة، حسب قولها فى مؤتمر صحفى أوردته قناة (روسيا اليوم) الإخبارية اليوم الخميس.
وبشأن اللقاء المرتقب فى لوزان حول سوريا، قالت زاخاروفا إن على جميع المشاركين فى هذا اللقاء، الالتزام باستخدام نفوذهم على أطراف النزاع السورى من أجل وقف إطلاق النار، مشيرة إلى أهمية استئناف نظام الهدنة فى سوريا.
وأضافت زاخاروفا أن القضاء على الإرهاب فى سوريا لن يتم إلا بتوحيد جهود جميع أطراف المجتمع الدولى وخاصة بالتنسيق مع الحكومة السورية وفصائل المعارضة المعتدلة.
وأوضحت زاخاروفا أن الإرهابيين فى حلب يستخدمون المدنيين كدروع بشرية، كما يمنعون خروجهم من المدينة أو إدخال المساعدات الإنسانية إلى المناطق المحاصرة.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا