مكتب التحقيق الفيدرالي : هيلارى كلينتون قد تخضع للمحاكمة

ذكرت شبكة فوكس نيوز الاخبارية الامريكية ان مكتب التحقيقات الفيدرالي المتعلق بضرورة " التحقيق " مع المرشحة الديمقراطية لانتخابات الرئاسة الأمريكية لن يكون فقط بسبب تعاملها السئ مع التسريبات الأخيرة لمدير حملتها الانتخابية جون بوديستا، بل يتعدى للاتهامات بشأن استخدامها غير المصرح به للبريد الشخصى فى التعاملات الرسمية للخارجية الأمريكية.

ونقلت الشبكة عن مسئول بمكتب التحقيقات الفيدرالي قوله إن تصريحات "جيمس كومي" مدير مكتب التحقيقات الفيدرالي أغضبت أعضاء فريق التحقيق الذى شمل أكثر من 100 عميل للتحقيق الفيدرالي بالتعاون مع محامين من وزارة العدل تابعين لقسم الأمن الوطني ومكافحة التجسس؛ فيما أوضح مسئول رفيع المستوي بالشرطة الفيدرالية أن الغالبية العظمي يريدون محاكمة المرشحة الديمقراطية هيلاري كلينتون.

ووفق الصحيفة فقد تم دعوة رئيس السلطة القضائية واعضاء من الحزب الجمهوري للمشاركة فى تحقيق بشأن المعاملة الخاصة التي خضع لها الشهود خلال التحقيق مع – وزيرة الخارجية السابقة – والمرشحة الديمقراطية "هيلاري كلينتون" لاستخدامها غير المصرح للبريد الالكتروني الشخصي في إرسال واستقبال المعلومات السرية الخاصة بعملها كوزيرة للخارجية.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا