مصادر: «مؤرخ القاعدة» يهرب من القاهرة إلى طهران

كشفت مصادر مطلعة، عن هروب مصطفى حامد، المكني بأبو الوليد المصري، والمعروف بمؤرخ القاعدة، إلى إيران، بعد خروجه من مصر إلى قطر، ومنها إلى طهران.
وأوضحت المصادر، أن أبا الوليد، الممنوع من السفر، تمكن من الخروج من مصر بطريقة غير شرعية، لافتة إلى أنه يتمتع بعلاقات جيدة مع أطراف في النظام الإيراني.
وقالت المصادر، إن أبا الوليد، كان يسعى دائماً للتقريب بين تنظيم القاعدة وحركة طالبان من جهة، وإيران من جهة أخرى، خلال فترة حكم طالبان في أفغانستان، نظراً للعلاقات التي كان يتمتع بها هناك.
يذكر أن أبا الوليد، هو والد زوجتي سيف العدل وزير دفاع القاعدة، وشريف المصري قائد معسكرات بن لادن في أفغانستان، وقت الغزو الأمريكي لكابول.
وكانت إيران، قد ألقت القبض على عدد كبير من مجلس شورى القاعدة، الذين فروا بعد الاحتلال الأمريكي لأفغانستان، ووضعتهم قيد الاقامة الجبرية مع أسرهم.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا