زحام على سيارات السكر بالمنوفية.. والأهالي ينتظرون بالساعات للحصول عليه بالسعر الرسمي.. صور

تشهد مراكز محافظة المنوفية زحاما من الأهالى على سيارات السكر التى تسيرها المحافظة بالمراكز والمدن لبيع السكر بالسعر الرسمى "5 جنيهات للكيلو"، بعد انتشار الأزمة وارتفاع سعر السكر إلى 10 جنيهات واختفائه من الأسواق.

وينتظر الأهالى بالساعات أمام المجمعات الاستهلاكية للحصول على السكر بالسعر الرسمى، ما تسبب في تجمعات كثيفة من الأهالى تنتهى بمشاجرات.

على الجانب الآخر، شدد الدكتور هشام عبد الباسط، محافظ المنوفية، على توزيع السكر على المواطنين بسيارات متنقلة تجوب عواصم المراكز والقرى الرئيسية ومنافذ بيع تحت الإشراف المباشر من رؤساء المدن والوحدات المحلية القروية ومندوبين من التموين لضمان عدالة التوزيع.

وأكد "عبد الباسط" أنه تم توزيع السكر الوارد من شركة الحوامدية بواقع 35 طن سكر لمدن وقرى المحافظة بسعر 5 جنيهات للكيلو، على أن تكون حصة الفرد 2 كيلو، وكان نصيب كل مركز ومدينة هو 3.5 طن سكر لشبين الكوم، و6 أطنان لأشمون، و4.5 طن للباجور، و2.5 طن لقويسنا، و2.5 طن لبركة السبع، و3.5 طن للشهداء، و3 أطنان للسادات، و4 أطنان لمنوف، و4.5 طن لتلا، و1 طن لسرس الليان.

ووجه كافة الجهات المعنية بمكافحة كل صور الاستغلال والجشع من خلال المتابعة الميدانية الدقيقة لحركة السلع بالأسواق وتكثيف الحملات، وذلك بالتزامن مع ضخ كميات كبيرة من السكر لتخفيف العبء عن المواطن البسيط لإنقاذه من جشع التجار.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا