الأحد.. المؤسسة المصرية لحماية الدستور تناقش قانون الإعلام الموحد

أعلنت المؤسسة المصرية لحماية الدستور، عن تنظيم حلقة نقاشية، مساء الأحد المقبل، فى مكتبة القاهرة الكبرى فى الزمالك، حول مشروع قانون الإعلام الذى انجزته الجماعة الصحفية والإعلامية المصرية العام الماضى وتوافقت عليه مع الحكومة عبر حوار طويل، بحضور ومشاركة عدد من الشخصيات الفاعلة فى المجال الإعلامى من ضمنهم الأستاذ صلاح عيسى وكيل المجلس الأعلى للصحافة، والأستاذ أسامة هيكل رئيس لجنة الإعلام بمجلس النواب، وذلك لمناقشة ضرورة وجود قانون موحد للإعلام، فى حضور عدد من الشخصيات العامة والإعلامية بالإضافة إلى أعضاء المؤسسة المصرية لحماية الدستور.
وقالت المؤسسة فى بيان أصدرته، اليوم الخميس، إن مشروع القانون جدير بالطرح للنقاش العام على سبيل الأولوية، ليس باعتباره من أهم مشروعات القوانين المكملة للدستور فحسب وإنما باعتباره يوفر الإطار التنظيمى لأحد أهم ضمانات الحريات والإلتزام بالقيم والمبادئ الديموقراطية الراقية التى جاءت فى الدستور وبشر بها المصريين.
ويتضمن برنامج الندوة نقاشاً بين الدكتور حسن عماد مكاوى، أستاذ الإعلام والنقيب يحيى قلاش نقيب الصحفيين حول ضمانات استقلال الإعلام وعدم الخلط بين الملكية والإدارة فى القانون الجديد، كما تختتم الندوة أعمالها بطرح للأستاذ ضياء رشوان رئيس مركز الأهرام للدراسات الاستراتيجية ونقيب الصحفيين الأسبق مع الناشر الأستاذ هشام قاسم العضو المنتدب السابق للمصرى اليوم حول أسباب التطور فى صناعة الإعلام التى يتيحها القانون.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا