سعداوى: دمج الهيئات الاقتصادية وتنقية التشريعات لدعم الجنيه أمام الدولار

قال علاء سعداوي، رئيس المجموعة الدولية للنقل، وعضو الهيئة العليا للجمعية المصرية للنقل والاستثمار، إن حالة الانفلات التي وصل اليها الدولار خلال الساعات الأخيرة سيكون لها تأثير سلبي كبير على مشروعات النقل وعلى المشروعات الاستثمارية بشكل كبير .

وطالب سعداوي الحكومة باتخاذ العديد من القرارات بشكل سريع للسيطرة على انفلات الدولار والعمل على ضبط السوق .

وقال إن انفلات أسعار الدولار وارتفاعها امام الجنيه متجاوز 14.80 وما يقرب من 15 جنيها للدولار الواحد السبب الرئيسي له هو انخفاض الصادرات المصرية خلال الفترة الاخيرة، وانخفاض الاستثمارات الاجنبية في مصر، وحتى يتم السيطرة على ارتفاع أسعار الدولار لابد من العمل على زيادة الصادرات المصرية للخارج وتشجيع الاستثمارات الاجنبية والمحلية والعمل على بزيادة الاحتياطي النقدي وزيادة الايرادات النوعية مثل إيرادات الموانئ والقناة وغيرها من مصادر .

ووضع سعداوي قائمة من الشروط لإعادة أسعار الصرف لوضعها الطبيعي شملت دمج الهيئات الاقتصادية المختلفة مع بنك تنمية الصادرات تحت مظلة وزارة الاستثمار على أن تتولى هذه الجهات من خلال شباك واحد إصدار التراخيص للشركات الجديدة .

العمل على التأكيد على الموانئ بسرعة التعامل مع شحنات الصادر وعدم تعطليها على ارصفة الموانئ لتشجيع الصادرات .

سرعة اصدار حزمة من التشريعات التي تجرم تعطيل اعمال الاستثمار، وتعيق التصدير وتؤثر على حالة السوق المالي . كما طالب بأهمية العمل على اصلاح التشوهات في النظام المالي والمصرفي واعتماد أسعار أكثر واقعية لأسعار الصرف بجانب سرعة اتخاذ قرار بخصوص أسعار الدولار وحقيقة تعويم الجنيه من عدمه مؤكدا أن الغموض، الذي يسيطر على السوق هو السبب الرئيسي في ارتفاع أسعار الدولار .

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا