رئيس الأركان العراقي: استكمال الاستعدادات ومتطلبات معركة تحرير الموصل

أكد رئيس أركان الجيش العراقي الفريق أول عثمان الغانمي، خلال مؤتمر موسع بمقر قيادة عمليات تحرير نينوى بحضور مساعدي رئاسة الأركان للعمليات وقادة الأسلحة والفرق والأسلحة، استكمال الاستعدادات ومتطلبات معركة تحرير الموصل من قبضة تنظيم “داعش” الإرهابي ، وناقش خطط الإسناد الناري والمتطلبات الإدارية للقوات المشاركة في المعركة.
واجتمع رئيس أركان العراقي اجتماعاً مع رئيس أركان وزارة “البيشمركة” الكردية، بحثا خلالها دور البيشمركة في دعم الجيش العراقي لطرد داعش من نينوي وتحرير مدينة الموصل.

ورجح قائد جهاز مكافحة الإرهاب العراقي الفريق عبد الغني الاسدي اليوم الخميس انطلاق عملية تحرير الموصل مركز محافظة نينوى من قبضة تنظيم(داعش) الإرهابي، وقال: إن “انطلاق معركة الموصل قاب قوسين أو أدنى الآن”.
وقال الأسدي - في تصريح صحفي اليوم - إنه تم استكمال الاستعدادات العسكرية لمعركة الموصل بعد تحديد القيادات العسكرية والقوات المشاركة وإنهاء عملية تدريبها على كافة أنواع المعارك.
ولفتت مصادر محلية إلى أن تنظيم داعش وجه مفارزه الأمنية داخل الموصل بحظر حركة المركبات والاشخاص بعد الثامنة مساء وحتى الخامسة فجرا في أحياء مدينة الموصل لأسباب غير معلنة.
وأشارت إلى أن حركة لافتة للشاحنات الكبيرة شوهدت في الأيام الأخيرة داخل الموصل وسط انتشار لمسلحي التنظيم الذين ينقلون صناديق خشبية تحوي أسلحة وعتاد عسكري إلى داخل الأحياء السكنية استعدادا لمعركة الموصل المرتقبة.
وأضافت: أن داعش أنزل رايات التنظيم من فوق مقراته بالموصل وغير لون سياراته في المدينة تجنبا لاستهدافها من قبل طيران العراق والتحالف الدولي، وتحويل منازل سرية إلى مقرات للتنظيم في المدينة.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا