شاب كفيف بالقليوبية يطالب بحمايته من بطش والده

فقد أب المعنى الحقيقى للأبوة بعد أن تخلى عن إنسانيته تجاه أبنائه الثلاثة المكفوفين، وفضل الهروب والابتعاد عن مشاكلهم ليترك زوجته المسنة والمريضة تتحمل أعباء أبنائه.
استغاث محمد عبد النبى 28 سنة "كفيف" اللواء مجدى عبد العال مساعد الوزير مدير أمن القليوبية واللواء الدكتور أشرف عبد القادر مدير المباحث الجنائية من بطش والده "عبد النبى" الذى تركه وأختيه الكفيفتين دون أن يتحمل أعباءهم وفضل الانفصال عن والدتهم حتى يستطيع أن يتمتع بالحياة دون مشاكل أو أعباء أو مسئولية، وأضاف "محمد" أن والدته الحاجة شلبية خرجت بعد أن انفصل والده عنهم لتشق طريقها فى الكفاح حتى تستطيع توفير مصروفات وتكاليف المعيشة، موضحا أن والدته سيدة مسنة وتعانى من مرض الخشونة والضغط والسكر، وفضلت أن تعمل طباخة لدى إحدى المصانع التى تعمل فى مجال النسيج عن انها تنتظر مساعدات الناس أو أى إعانات أو أن نتذلل لوالدى.
طالب الشاب محمد اللواء مجدى عبد العال مساعد الوزير مدير امن القليوبية بحمايته من والده الذى دأب التهجم عليهم داخل مسكنهم الكائن فى قرية الصباح التابعة لقسم قليوب مستغلا عدم وجود والدتهم وخروجها للعمل ويقوم بالاعتداء عليهم وترهيبهم دون أسباب واضحة أو معلومة، وأوضح "الشاب الكفيف" أن والده يعمل لهم كرها وغلا وحقدا ودائما يرهب أى شخص يحاول يساعدنا أو يقدم لنا أى خدمة، وأشار محمد إلى أنه ذهب إلى قسم شرطة قليوب وقام بتحرير محضر بعدم التعرض وفوجئ بحفظ المحضر.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا