الغرفة التجارية ترصد تحرك الأسعار ..ارتفاع الزيوت والأدوات الكهربائية والملابس

رصدت وحدة البحوث فى الغرفة التجارية، وفق أحدث تقرير لها، تحرك أسعار بعض السلع فى الأسواق خاصة الزيوت والدهون والملابس المستوردة والحبوب والبقوليات ومنتجاته وكذلك ارتفاع المصنوعات السكرية مع نقص شديد للكميات المعروضة فى غالبية المناطق والأحياء ويباع السكر بسعر 5 جنيهات فى محلات التموين والمجمعات والسلاسل التجارية.
وكشف التقرير – الذى حصل اليوم السابع على نسخه منه – أن انتشار السيارات الغذائية التابعة للقوات المسلحة ساهم فى مواجهة ارتفاع أسعار بعض السلع خاصة السكر، عقب ارتفاع سعره لأكثر من 9 جنيهات لدى بعض محلات البقالة، وكذلك السيارات المنتشرة لوزارة التموين فى بعض الاحياء الشعبية ساهمت فى مواجهة ارتفاع الأسعار.
وأكد التقرير الصادر بتاريخ اليوم الأربعاء، ارتفاع أسعار الأدوات الكهربائية بسبب تراجع حجم الاستيراد وأزمة توافر العملة الأجنبية، وكذلك حدوث تحرك فى أسعار الأخشاب بكافة أنواعها وحديد التسليح، إلى جانب تحرك أسعار محركات الدراجات النارية، فيما شهدت الخضراوات والفاكهة شبه استقرار.
من جانبه، أكد عادل ناصر رئيس الغرفة التجارية، أنه تم تسيير فريق بحثى فى الأسواق المختلفة بالجيزة لمراقبة حركة الأسعار فى السوق ومعرفة مدى استجابة السوق للمبادرات المختلفة لخفض الأسعار وكذلك تغير أسعار السلع الرئيسية وهى " الزيت والسكر والدقيق والأرز..
وأضاف رئيس الغرفة التجارية لـ"اليوم السابع"، أن مؤشر تحرك الأسعار يؤكد أن الأسعار فى تحرك مستمر بالتزامن مع ارتفاع أسعار صرف الدولار فى السوق الموازى الأمر الذى يؤثر على أسعار السلع المستوردة وكذلك يدفع السلع المحلية للارتفاع وفقا لتغير أسعار السلع المستوردة.
وناشد رئيس الغرفة التجارية فى الجيزة، جميع مصانع تعبئة السكر التى تمتلك رخصة وسجل تجارى وبطاقة ضريبية بالتقدم لغرفة الجيزة التجارية، وبعدها سيتم مخاطبة الشركة القابضة للسكر على أن يتم صرف السكر لتلك المصانع بسعر4600 للطن، على أن يتم بيعه للمواطن بسعر 5 جنيهات أو 5,5 على أقصى تقدير.
وقال عادل ناصر: كيلو السكر بعد التعبئة من المفترض أن يتم بيعه بـ5 جنيهات فى الأسواق، لكن جشع بعض صغار التجار هو الذى رفع الأسعار لهذه الدرجة، لافتا إلى أن الحكومة وفرت السكر للمصانع التى تمتلك رخصة تشغيل مصنع تعبئة سكر وليس لكل المصانع التى تمتلك سجل تجارى أو بطاقة ضريبية.
وكشف ناصر، أن الشركة القابضة للسكر وفرت الكميات المطلوبة من السكر بل أنها وفرتها لمصانع الحلوى والبسكوت بسعر 6500 جنيها أى بستة جنيهات للكيلو الواحد، لكن الأزمة أن هناك مصانع صغيرة لا تحمل تصاريح ورخص تشغيل مصنع تعبئة سكر.
وناشد رئيس الغرفة التجارية، جميع مصانع تعبئة السكر التى تمتلك رخصة و سجل تجارى وبطاقة ضريبية بالتقدم لغرفة الجيزة التجارية، وبعدها سيتم مخاطبة الشركة القابضة للسكر على أن يتم صرف السكر لتلك المصانع بسعر4600 للطن على أن يتم بيعه للمواطن بسعر خمسة جنيهات أو خمسة ونصف على أقصى تقدير.
وذكر رئيس غرفة الجيزة التجارية، أن المصانع التى تتقدم للحصول على السكر للتعبئة إذا امتلكت المستندات سالفة الذكر، فإن الغرفة التجارية سواء فى القاهرة أو الجيزة أو أى محافظة تقوم بمخاطبة الشركة القابضة للسكر وتوفير الكميات المطلوبة.
وأشار رئيس غرفة الجيزة التجارية، إلى أن أزمة السكر ستنتهى فى غضون الأسبوع الجارى فور وصول الكميات المتعاقد عليها مؤخرا، مؤكدا أن هناك اجتماعات مستمرة وتنسيق بين مختلف الجهات لإنهاء الأزمة فى أقرب وقت.
وفيما يلى جدول بأسعار السلع بتاريخ اليوم الاربعاء 12 -10-2016 :

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا