شاهد كيف عبر رسامو الكاريكاتير الأمريكيون عن أزمات ترامب؟

لم يكن الأسبوع الماضى جيدا على الإطلاق للمرشح الجمهورى فى انتخابات الرئاسة الأمريكية دونالد ترامب، حيث بدأ بالتسريبات القنبلة التى كشفت عن بذاءاته تجاه النساء مرورا بأدائه الشرس والعنيف فى مناظرته الثانية مع منافسته الديمقراطية هيلارى كلينتون وانتهاءً بتراجعه الكبير فى العديد من استطلاعات الرأى الوطنية .
وقد عبر الكثير من رسامى الكاريكاتير الأمريكيين عن هذا الأسبوع الحافل فى رسومهم، ونشرت صحيفة "واشنطن بوست" العديد من رسوم الكاريكاتير التى سخرت من ترامب، سواء فيما يتعلق بتصريحاته ضد النساء، أو الخلافات الحادة التى أثارها داخل الحزب الجمهورى، أو اتجاه عدد كبير من الشخصيات الجمهورية البارزة لتأييد كلينتون الديمقراطية فى حدث غير مسبوق فى تاريخ الانتخابات .
ففى رسم للفنان اليمينى نات بيلر، جسد تمثال الحرية فى شكل غاضب موضوع عليه لافتة كتب عليها "أوقفوا ترامب"، فى إلى إشارة إلى تعارض ما يفعله المرشح الجمهورى مع قيم الحرية الأمريكية .
ومن الأفكار التى تكررت فى عدد من الرسوم الخلاف الذى تسبب فيه ترامب داخل الحزب الجمهورى، ليدفع بالمؤسسة العريقة إلى أزمة داخلية لم تشهدها منذ عقود. فجسد جون دارك فى أحد رسومه حائطا كبيرا كتب عليه "جدار ترامب"، مثل هذا الذى دعا المرشح إلى بنائه على الحدود مع المكسيك لمنع المهاجرين غير الشرعيين، وبجوار صور عدد من الأفيال "رمز الحزب الجمهورى" تقول "إننا نبنى جدارا بالفعل بينه وبيننا".
وفى رسم آخر، صور راندول إنوس خفافيش تحلق فوق فيل يجلس فوقه دونالد ترامب .
وهناك رسامون آخرون مثل ديفيد فيتز وبات جابلى اختاروا التعبير عن تفوق وثقة وغرور كلينتون فى المناظرة.. فصور باجلى كل قيادات الجمهوريين فى مجموعات ( أعضاء مجلس الشيوخ - أعضاء مجلس النواب – حكام الولايات _ فريق الحزب الجمهورى - رؤساء جمهوريون سابقون) وجميعهم يقولون "دونالد ترامب ليس مؤهلا للرئاسة.. مع تعليق من هيلارى كلينتون تقول فيه "أوافق على هذه الرسالة " .
الرسم الأخير لمايك ليستر يصور جزء من المناظرة والذى يهاجم فيه ترامب، ويقول إنها شيطان وأنه سيسجنها وأنها تحمل كراهية فى قلبها.. بينما ترد عليه كلينتون وتصفه بأنه مجنون مثل حشرة الفراش، كاذب تماما وتائه للغاية .

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا