"6" صور تثبت .. الحضرى وهارت وجهان لعملة واحدة

أصبح عصام الحضرى حارس مرمى نادى وادى دجلة والمنتخب الوطنى، وجو هارت حارس مرمى نادى تورينو الإيطالى والمنتخب الانجليزى، وجهان لعملة واحدة، حيث إن رحيلهما من أنديتهما الكبيرة وانضمامهما لفرق الصف الثانى لم تكسر نجاحهما، واستطاعا الحفاظ على لقب حارس المرمى الأول لمنتخبهما الوطنى.
استطاع عصام الحضرى إنقاذ المنتخب الوطنى من الهزيمة فى لقاء منتخب الكونغو بالتصفيات المؤهلة لبطولة الأمم الأفريقية الجابون 2017، بعد أن تصدى لعدد من الكرات التى كان من المستحيل إبعادها عن مرمى المنتخب الوطنى، مما دفع الجماهير للإشادة به، وأبدى عدد من الجماهير ندمهم على رحيل الحضرى عن الأهلى بعد أزمة حراس المرمى التى عانى منها الفريق الأحمر منذ هروب السد العالى إلى سويسرا.
وجاء التعاطف الكبير من الجماهير تجاه عصام الحضرى، نظرا لأنه تعرض لأزمات شديدة منذ هروبه من النادى الأحمر، نظرا لأن إدارة الأهلى حرمت عليه العودة من جديد، واستمر حارس مرمى المنتخب الوطنى فى التنقل بين الأندية مثل الرحالة، حتى انتهى به الأمر فى صفوف نادى وادى دجلة، الذى يعد من أندية الصف الثانى فى مصر، ورغم تلك الأزمات ورغم تقدم عمره الذى بلغ 43 عاما، استطاع الحفاظ على مستواه واحتفظ بلقب حارس مرمى مصر الأول.
شن جماهير نادى مانشستر سيتى الانجليزى هجوما شديدا ضد الإسبانى بيب جوارديولا مدرب الفريق، نظرا لاستبعاده للنجم جو هارت وإجباره على الرحيل عن صفوف الفريق لينضم إلى نادى تورينو الإيطالى على سبيل الإعارة، معللا ذلك بأن حارس المرمى الإنجليزى تقدم فى السن وتراجع مستواه، حيث بلغ هارت الـ 30 عاما.
ورغم تعنت جوارديولا ضد جو هارت وإجباره على الرحيل إلى صفوف تورينو الإيطالى، إلا أن هارت استطاع التغلب على أزمته النفسية وحافظ أيضا على مستوى أداؤه، واكن المنقذ الوحيد لمنتخب إنجلترا من الهزيمة فى مباراة الجولة الثانية من تصفيات كأس العالم روسيا 2018، حيث تصدى لإحدى الكرات التى كانت تعد فرصة هدف محقق لمنتخب سلوفينيا فى المباراة التى انتهت بالتعادل السبلى.
وعبرت الجماهير عن غصبها من تعنت جوارديولا ضد جو هارت، ووصفته أيضا بأنه حارس مرمى انجلترا الأول، وأشارت بعض الجماهير إلى رغبتها فى عودة جو هارت لصفوف الفريق فى أقرب فرصة.
وتأتى بطولة حارس مرمى المنتخب الانجليزى، فى كونه لم يستسلم لأزماته النفسية اثر انتقاله لصفوف تورينو الذى يعد من أندية الصف الثانى فى إيطاليا بعد أن كان الحارس الأول لمانشستر سيتى متصدر الدوري الإنجليزي الممتاز حتى الأن، واستطاع تنمية قدراته البدنية، واحتفظ بلقب حارس مرمى انجلترا الأول.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا