مقتل 3 جنود في هجوم شمال "بوركينا فاسو"

قالت وزارة الدفاع في بوركينا فاسو إن مسلحين مجهولين قتلوا ثلاثة جنود اليوم "الأربعاء" في أحدث مؤشر على امتداد الاضطرابات في مالي إلى جارتها الجنوبية.

كانت هجمات المتشددين الإسلاميين في بوركينا فاسو نادرة حتى هجوم كبير لمقاتلين مرتبطين بالقاعدة في العاصمة في يناير أودى بحياة 29 شخصا.

وقالت مصادر بالحكومة إن الهجوم الأخير دفع رئيس البلاد روتش مارك كابوري إلى تأجيل جولة إلى بلجيكا ودعا لاجتماع وزاري طارئ.

وقالت الوزارة في بيان عن الهجوم الذي وقع في إنجانجوم على بعد خمسة كيلومترات من الحدود مع مالي "إن ثلاثة قتلوا وأصيب واحد من قوات بوركينا وقتل مهاجمان."

كانت نفس المنطقة تعرضت لهجوم في يونيو أسفر عن مقتل ثلاثة من ضباط الشرطة.

وأعلنت أيضا جماعة متشددة تشكلت حديثا تحت اسم فرع تنظيم "داعش" في الصحراء الكبرى بقيادة مقاتل بايع في السابق الجزائري مختار بلمختار مسؤوليتها عن هجوم على نقطة للجيش في بوركينا فاسو بشمال البلاد الشهر الماضي.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا