"السياحة والمصايف" بالإسكندرية تعلن فسخ التعاقد مع مستأجري 4 شواطئ

في واقعة هي الأولى في تاريخ الإسكندرية قررت الإدارة المركزية للسياحة والمصايف سحب 4 شواطئ من مستإجريها بعد فسخ التعاقد معهم لوجود محالفات جسيمة لبنود التعاقد معهم وشكاوى من الاهالي بشأنها ، حيث قررت الإدارة اعادة طرحها في مزايدة علنية سيتم تحديد موعدها لاحقًا".

وقال اللواء أحمد حجازى، مدير الإدارة المركزية للسياحة والمصايف، إن الشواطىء المقرر طرحها خلال المزايدة هى "جليم الليلى، سيدى كرير، الهانوفيل الليلى، الهانوفيل الخدمة لمن يطلبها"، بالإضافة لكافتيريا شاطىء أبو هيف، مشيرا إلى أن المزايدة ستجرى وفقا للقانون 89 لسنة 1998.

وأضاف مدير إدارة المصايف، في تصريحات خاصة، أن الشواطىء الأربعة تم فسخ التعاقد معها عقب تلقي الادارة شكاوى الأهالي بوجود مخالفات من جانب مسئولي تلك الشواطئ، تم على اثرها تشكيل لجان انتقلت لمعاينة الأمر على الطبيعة".

وأشار "حجازي"، إلى انه تبين مخالفة مستأجري تلك الشواطئ لشروط التعاقد، والخاصة سوء معاملة الرواد ومخالفة قائمة الأسعار المتفق عليها في كراسة الشروط، وإصرار المستأجرين على التواجد بالشواطئ في غير الأوقات المقررة لها بالإضافة إلى عدم سداد بعض المستحقات المالية للمحافظة".

كانت الإدارة قد ارسلت في وقت سابق انذارًا بفسخ التعاقد مع شركة دبي للتنمية السياحية المستأجرة لشاطئ "نيو بوريفاج"، شرق المحافظة، وهو الشاطئ الذي كان قد اثير حوله ضجة بسبب إعلان مستأجريه اطلاق اسم دبي عليه قبل التراجع والاحتفاظ بالاسم الأصلي بسبب الضغط الشعبي.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا