النائب محمد فؤاد يتقدم ببيان عاجل للحكومة حول ارتفاع أسعار اللحوم

تقدم الدكتور محمد فؤاد عضو مجلس النواب عن دائرة العمرانية، ببيان عاجل مقدم إلى الدكتور على عبد العال رئيس المجلس، موجه إلى المهندس شريف إسماعيل رئيس مجلس الوزراء، بشأن أزمة الزيادة الباهظة فى أسعار اللحوم بالأسواق المصرية خلال الآونة الأخيرة.
وأوضح فؤاد فى بيانه العاجل، أن الأسواق المصرية شهدت زيادة فى أسعار اللحوم تصل إلى عشرة جنيهات، وأرجع سبب تلك الزيادة إلى الممارسات الخاطئة ومنها ذبح الإناث والبتلو، ما أثر سلباً على الثروة الحيوانية، وحمل وزارتى التموين والزراعة جزءً من المسؤلية التى كانت سببًا فى تلك الزيادة، لإنعدام الرقابة على الذبائح داخل المذبح، وكذلك أعمال بعض المستوردين الذين سمحت لهم الدولة باستيراد العجول من الخارج بغرض التربية، وقام البعض منهم بإدخالها إلى المذابح وبيعها بسعر اللحوم البلدى بدلاً من بيعها بسعر أقل لمواجهة غلاء الأسعار.
وطالب خلال بيانه بضرورة، أن يتم تشديد الرقابة داخل المذابح وخارجه، وأن يتم تحديد مدة العمل بالمذابح خمسة أيام فقط بدلاً من أن تكون ممتدة طوال أيام الأسبوع، بالإضافة إلى تشديد الرقابة على المستوردين.
واختتم "فؤاد" بيانه بضرورة أن تقوم الدولة بتوفير الأعلاف بشكل كافى، لأن عدم توافرها بما يتلائم مع احتياجات القائمين على الثروة الحياونية يعتبر أحد الأسباب التى تساعد فى زيادة أسعار اللحوم، مشيرًا إلى أنه قدم هذا البيان العاجل بعد جلسة مطولة مع الجزارين بمنطقة العمرانية، أمس الثلاثاء، للوقوف على أسباب ارتفاع أسعار اللحوم وكيفية خفض الأسعار وتنمية الثروة الحيوانية.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا