رئيس جامعة دمنهور يشارك فى حفل تكريم أبطال أكتوبر بمكتبة دمنهور

شهد الدكتور عبيد صالح، رئيس جامعة دمنهور اليوم، فعاليات احتفالات مكتبة دمنهور العامة بالذكرى الثالثة والأربعين لانتصارات أكتوبر المجيدة وتكريم أبطال الحرب من أبناء محافظة البحيرة، بحضور كل من اللواء أ. ح المهندس حسين مسعود وزير الطيران المدنى الأسبق – أحد أبطال حرب أكتوبر واللواء أ. ح محمد حسن الصول (المؤرخ العسكرى أحد أبطال حرب أكتوبر) وأحمد هواش، مدير مكتبة دمنهور العامة، ونخبة من أبطال حرب أكتوبر من أبناء محافظة البحيرة والقيادات العسكرية والتنفيذية والشعبية بالمحافظة، وذلك بقاعة المؤتمرات بمكتبة دمنهور العامة.
استهل الدكتور عبيد صالح (رئيس الجامعة) كلمته بأن مصر الكنانة التى ورد ذكرها فى القرآن 19 مرة وفى الإنجيل 60 مرة وفى التوراة 396 مرة، بوابة الشرق التى أبهرت العالم بتماسكها بفضل تلاحم شعبها العظيم مع قواتها المسلحة الباسلة وشرطتها الماهرة وقضائها الشامخ وقيادتها السياسية الواعية، وما قدمه أبطال أكتوبر من تضحيات وبطولات لاستعادة الأرض والكرامة لتحيا مصر آمنة قوية أبية عزيزة بعد معجزة المعجزات التى تمثلت فى حرب أكتوبر المجيدة.
وفى سياق متصل أكد صالح أن هذا اليوم يأتى عرفانًا وتقديراً لجهود الأبطال الذين سطروا أسماءهم بحروف من نور فى التاريخ، كما أكد سيادته أن البطولة المستمدة من روح أكتوبر هى الاقتداء بأبطاله العظام والعمل من أجل رفع وطننا الحبيب مصر، وأن اليوم هو تكريم للأبطال جميعًا من حضر منهم أو غاب عنا بجسده إلا أنه بقى لنا بذكره وبطولته، وهو ما يفسر النهج الجديد الذى انتهجته الجامعة خاصة باستقبال الطلاب الجدد بالزهور وأعلام مصر والتدريب المستمر من خلال المؤتمرات القومية والوطنية والعلمية والتثقيفية التى تهدف لغرس الوعى لدى أبنائنا الطلاب بأن الجامعة هى محراب العلم والتعلم.
كما أشار الدكتور عبيد صالح، رئيس الجامعة، أن العالم تعلم من درس أكتوبر وما لاقاه العدو من ضربة موجعة ومؤلمة فعرف لقواتنا المسلحة الباسلة قدرها؛ فعدل عن الطرق التقليدية فى الحرب وعمل على تطوير أسلحة حربه ومؤامراته على مصر حتى تحولت إلى حروب حديثة يمكن إيجازها فى الكلمة الإنجليزية (P.S.T.E.L.) والتى تمثل حروفها اختصارًا لعدة كلمات تشمل (Political) اختصارًا للمؤامرات السياسية، (Social) الحرب الاجتماعية والتى تشير إلى الفتن الطائفية التى يتم إشعالها، (Technology) ما تمثله التقنية الحديثة من عوامل لهدم الشباب، (Economy) والتى تتمثل فى افتعال الأزمات الاقتصادية مثل محاولة ضرب السياحة ورفع قيمة الدولار مقابل الجنيه المصرى والترويج لأمراض وعلاجات وتحصينات وهمية لاستنزاف اقتصاد البلاد، (Low) وما يتم الترويج له باسم حقوق الإنسان والتى هى مصانة فى القرآن الكريم والإنجيل.
حفل تكريم أبطال أكتوبر بمكتبة دمنهور العامة
حفل تكريم أبطال أكتوبر بمكتبة دمنهور العامة
حفل تكريم أبطال أكتوبر بمكتبة دمنهور العامة

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا