على جمعة: هجرة الإيمان انتهت ولم تعد إلا هجرة الأمان.. فيديو

قال الدكتور على جمعة، مفتى الجمهورية السابق، إن معنى الهجرة فى اللغة هى هجر الشئ، منوها أن هذا الترك يكون للبلد أى يهاجر الإنسان من بلد لبلد، وللصفات أى يترك الصفات الذميمة.

وأضاف جمعة، فى لقائه على فضائية "سى بى سى"، أن النبى -صلى الله عليه وسلم- عنده هجرتين الأولى هجرة صحابته الكرام إلى الحبشة بأمره وتوجيه وهى هجرة الأمن لطلب الأمان لدى ملك الحبشة، والثانية هى هجرة المدينة بعد بيعتي العقبة الأولى والثانية وإسلام أهل المدينة، وهى هجرة الإيمان.

وأشار إلى أن النبى قال عن هجرة الإيمان "لا هجرة بعد الفتح ولكن جهاد ونية" أى أنها انتهت ولا وجود لها، وبقى على هجرة الأمان أى أن يهاجر الإنسان لمكان آخر يأمن فيه على نفسه، كما يحدث فى سوريا أو الأماكن التى يحدث بها الكوارث.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا