دبلوماسي: اتصال الرئيس يُنهي الأزمة المفتعلة بين القاهرة والرياض

قال السفير أحمد القوسي، مساعد وزير الخارجية الأسبق، إن بين القاهرة والممكلة مفتعلة من قبل الاعلاميين الذين يضخمون الأمر لافتا إلى أنه من الطبيعي أن تعترض أصوات اعلامية سعودية للموقف المصري من القضية السورية وكذلك الأصوات الاعلامية المصرية.

وأضاف"القوسي" في تصريح لـ"صدى البلد" أنه لايوجد تطابق في السياسة الدولية للدول مطلقا وهو ما رأيناه في في الأزمة اليمنية لاختلاف أولويات مصر بسوريا عن أولويات السعودية، موضحا أن التصويت المصري للمشروع الروسي يلبي مقتضيات الموقف المصري.

وطالب بأن يكون دعم مصر للمملكة لفظي وصريح، لافتا إلى أن الرئيس عبد الفتاح السيسي لو أجرى اتصالا تليفونيا يؤكد للمملكة عمق العلاقات من المؤكد أن الأزمة المفتعلة سوف تنتهي.

واوضح أن العلاقة بين مصر والسعودية استراتيجية لأبعد مدى ولا يمثل نمط التصويت على القضية السورية أزمة، موجها نصيحة للإعلام المصري ألا يصعد الموقف، خاصة وأن مصر تقف في ظهر الممكلة للحفاظ على أمنها حتى لو أخذت المملكة مواقف غير مدروسة.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا