العلماء يفندون نظرية الـ 8 أكواب ماء في اليوم

كثيرا ما ينصح بشرب ثمانية أكواب من الماء يوميا من أجل صحة جيدة لكن دراسة جديدة أشارت إلى ان هذه “القاعدة”، ليس من الضروري ان تنطبق على الجميع.
وأظهر بحث جديد أن هناك طريقة بسيطة لمعرفة كمية المياه التي نحتاجها من المياه يوميا، وهي “مجرد الاستماع إلى جسمك”. وقد يبدو ذلك غريبا إلى حد ما، لكن الباحثين أكدوا انه إن لم يكن هناك حاجة لشرب الماء فإن ابتلاعه يصبح صعبا، لذلك ينصح الخبراء بالاستماع أكثر إلى ما يريده الحلق.
و قال الباحث مايكل فاريل من جامعة موناش في أستراليا إنه “يجب تناول الماء عند الشعور بالعطش أو عند حاجة الجسم إليه”، لأن الإفراط في شرب الماء قد يؤدي إلى ما يسمى التسمم المائي أو نقص الصوديوم فى الدم، وهى حالة تحدث عندما تكون المستويات الحيوية من الصوديوم في الدم منخفضة بشكل غير طبيعي، ويمكن أن تؤدي إلى الخمول والغثيان والتشنجات والغيبوبة وحتى الموت، طبقا لما ورد بموقع “روسيا اليوم”.
وللتحقق من هذه النتائج اعتمد الباحثون على تقييم كمية الجهد الذي يبذله 20 مشاركا في شرب الماء من خلال وضعيتين هما: شرب الماء بعد التمارين عندما يكونون عطشى وشرب الماء بكميات كبيرة في وقت لاحق دون الإحساس بالعطش.
كما استخدم فريق التصوير الرنين المغناطيسي (fMRI)، فوجد الباحثون أن هناك زيادة في الجهد المبذول بمقدار ثلاثة أضعاف حيث أن نطاق الفص الجبهي الأيمن من المخ كان نشطا أكثر بكثير من نشاطه في حالة شرب الماء بعد العطش فقط.
والمطلوب الآن هو مزيد من البحث لتأكيد نتائج هذه الدراسة والتثبت من العلاقة بين الإفراط في شرب كميات من الماء وعملية “تثبيط البلع” من أجل الحفاظ على صحة جيدة.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا