برلمان كوت ديفوار يعدل الدستور لتيسير شروط الترشح للرئاسة

وافق البرلمان في كوت ديفوار على مسودة جديدة لتعديل الدستور تقدم بها الرئيس حسن أوتارا من شأنها تيسير شروط الترشح للرئاسة.

وذكرت شبكة "إيه بي سي" الأمريكية، اليوم /الأربعاء/ أن أعضاء البرلمان صوتوا بالأغلبية لصالح تبني المسودة التي تلغي الحد الأقصى لعمر المرشح للرئاسة والذي بلغ 75 عاما.

كما شملت المسودة اشتراط أن يكون المرشح حاملا للجنسية الإيفوارية فقط وأن يكون أحد والديه إيفواري المولد، بدلا مما اشترطته النصوص الدستورية السابقة من لزوم أن يكون كلا الوالدين حاصلين على الجنسية الإيفوارية.

من جانبها، أعربت أحزاب المعارضة في كوت ديفوار عن رفضها للتعديلات الدستورية التي تبناها البرلمان.

يذكر أن أوتاوا قد واجه اتهامات بكونه أجنبيا قبل فوزه بانتخابات الرئاسة عام 2010 والتي أسفر فوزه فيها عن اشتعال أعمال العنف التي تسبب في مقتل أكثر من ثلاثة آلاف شخص.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا