"سامسونج" تعيد الأموال لمالكي "جالاكسي نوت 7" في الإمارات

قررت شركة سامسونج، إعادة قيمة الهواتف التي اشتراها العملاء في الإمارات من إصدار "جالاكسي نوت 7"، وذلك بعد تكرار حوادث انفجار البطارية، حيث يتم تسليم الفاتورة إلى محل البيع واستلام النقود بصورة فورية.
وقدمت شركة سامسونج الاثنين الماضي خطاباً إلى وزارة الاقتصاد في الإمارات، قالت فيه أن سلامة المستهلكين لا تزال على رأس أولوياتها، وأنها طالبت جميع شركاء النقل والبيع بالتجزئة عالميا بوقف مبيعات أجهزة "جالاكسي نوت 7 " وأن للمستهلكين الحق حالياً في استرداد ما دفعوه".
وكانت "سامسونج" قد طلبت من عملائها عدم استخدام الجهاز وإغلاقه، وذلك بعد عدة تقارير تفيد باشتعال النار فيه، وأكدت الشركة رسمياً أن هناك مشكلة في بطارية الهاتف.
وأكدت اللجنة الأميركية لسلامة منتج المستهلك "أن حجم بطاريات الليثيوم أيون في ذلك الهاتف ربما تكون السبب وراء اشتعال الحرائق به"، مضيفة أنها كبيرة للغاية مقارنة بحجم الهاتف، ما يشير إلى أن التركيب الخاطئ قد يؤدي إلى خلل في الدائرة الكهربائي".
جدير بالذكر أن "سامسونج" قررت أمس إيقاق انتاج هذا الطراز من هواتفها للأبد، بعد ان كانت تهدف به أن ينافس آيفون 7 .

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا