عالم أزهرى: هناك حراك مذهبى يهدف أن تحيا مصر فى فتنة المذاهب

قال الدكتور إبراهيم رضا، من علماء الأزهر الشريف، تعليقاً على قرار إغلاق مسجد الحسين تزامنا احتفالات الشيعة بعاشوراء، إن هناك دولة وقواعد تحكم المساجد، والمساجد وجدت لإقامة الشعائر الدينية، وجرت العادة على ذلك، لافتا إلى أن القضية لها شق سياسى نتيجة ما يحدث فى المنطقة من زرع للفتن، حيث أصبح أداة جديدة، والدولة المصرية والقائمين على الدعوة جعلوا رسالة المسجد هى رسالة للعبادة .
وأضاف "رضا"، خلال مداخلة هاتفية لبرنامج صباح أون الذى يقدمه الإعلاميان خالد تليمة ونهاوند سرى، أن هناك حالة من التحرش تحدث كل عام، ونوع من الحراك المذهبى يراد بها مصر، وهو أن تحيا فى فتنة المذاهب، ويجب أن يكون للمسجد دوره البعيد عن تلك المهاترات .

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا