مارادونا ورونالدينيو وكارلوس يجتمعون داخل المستطيل الأخضر من أجل السلام

يعتزم أسطورة كرة القدم الأرجنتينية دييجو مارادونا والنجمان البرازيليان رونالدينيو وروبرتو كارلوس المشاركة اليوم الأربعاء في "مباراة من أجل السلام" بدعم من جانب بابا الفاتيكان فرانسيس.
وتستهدف المباراة التي تعد الثانية من نوعها، بعد الأولى التي أقيمت في سبتمبر 2014 ، تعزيز البرامج الاجتماعية لمؤسسة " Scholas " وجمع مقدرات مالية تساهم في مساعدة ضحايا الزلزال الذي ضرب وسط إيطاليا في أغسطس الماضي.
وستقام الفعالية في ملعب "أوليمبيكو" بروما وستحظى بمشاركة لاعبين سابقين وحاليين، مثل الأرجنتييني دييجو بيروتي وهرنان كريسبو ولوكاس بيجليا ونيكولاس بورديسو والبرازيليين ألدايير وكافو والإيطالي فرانشيسكو توتي.
وقبل المباراة سيتوجه كل المشاركين إلى الفاتيكان حيث سيجري استقبالهم من جانب فرانسيس، الذي سيسلمهم غصن زيتون كرمز للسلام.
وكان بابا الفاتيكان، الذي دائما ما اعتبر الرياضة وسيلة مهمة لبعث رسائل الوحدة، قد أبرز أن "الوقت قد حان لإظهار القدرة على الترويج للسلام من خلال اللعبة"، حسبما ذكر ممثلون عن المنظمة.
ومن شأن المبالغ المالية التي سيجري جمعها اليوم أن توجه أيضا إلى إطلاق عدة مشروعات في عدة بلدان بالعالم، مثل الأرجنتين والكونغو الديمقراطية.
وستنظم إلى جانب المباراة معارض موسيقية لتشاطر رسالة الوحدة مع الجمهور الذي سيملأ مدرجات الملعب.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا