سعد الدين الهلالى: حديث "كل قرض جر نفعًا فهو ربا" أكذوبة

قال الدكتور سعد الدين الهلالى أستاذ الفقه المقارن فى كلية الشريعة والقانون بجامعة الأزهر، إن حسابات مكتب البريد والبنوك قائمة على مدرستين، إحداهما ترى بأنه حلال، ولهم وجهة نظر، وآخرون من الإخوان والسلفيين ومجمع البحوث الإسلامية فى الخمسينيات قالوا حرامًا .
وأوضح، خلال لقائه ببرنامج "كل يوم"، على فضائية " on E "، مع الإعلامى عمرو أديب، أن من يرى أنه حرام بسبب الفائدة، فمن يراها قروضًا قال بأنها حرام، ومن يراها أنها ودائع استثمارية يراها حلالاً، مشيراً إلى أن حديث "كل قرض جر نفعاً فهو ربا" أكذوبة، حيث رواه الحارث بن أبى أسامة، وقال فيه: "الأصح وقفه على فُضالة بن عبيد الله"، وليس موجودًا فى كتب الأحاديث المعروفة.
وأشار الهلالى، إلى أن ابن سيرين قال: "كل قرض جر نفعاً لا خير فيه"، وبعض الروايات عند التابعين: "كل قرض جر نفعاً فهو مكروه".
وذكر أن هناك رأيين، أحدهما يقول إن التعامل مع البنوك والبريد حلال ولا حرج فيه، والآخر يقول إنه حرام.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا