10 قيادات إخوانية خارج السجون بحكم قضائى.. بعضهم يتبرأ من الجماعة ويطالبها بالمثول لرغبة الشعب وآخرون يعتزلون العمل السياسى.. أبرزهم هشام قنديل ومحمد العمدة وخالد الأزهرى

عقب فض اعتصامى رابعة والنهضة، خرجت جماعة الإخوان عن السلمية التى أخدت ترددها وتسوق لها، وتبنى عدد من قيادتها أعمال عنف وإرهاب، أودت بحياة الكثير من الأبرياء، وتصدت الشرطة بكل حزم وقوة لتلك المساعى، حتى تمكنت من الإيقاع بعدد كبير من قيادات الجماعة، التى أدينت فى قضايا عنف وإرهاب، بعضهم قضى فترة عقوبته التى قررتها المحكمة وخرج ليعلن تبرؤه من الجماعة، والبعض الآخر ثبتت براءته من الاتهامات التى وجهت إليه، وآخرين أخلى سبيله بقرار قضائى على ذمة التحقيقات فى القضايا المتهمين فيها، وكان آخرهم خالد الأزهرى.
هشام قنديل
15 يوليو 2014 خرج رئيس وزراء جماعة الإخوان هشام قنديل من قسم شرطة الدقى، بعدما قضت محكمة النقض ببراءته من قضية عدم تنفيذ حكم قضائى لصالح شركة النيل لحليج الأقطان، ليكون أبرز قيادى إخوانى خارج السجون باعتباره كان على رأس الجهاز التنفيذى إبان حكم جماعة الإخوان، وابتعد من حينها عن أى عمل سياسى.
ياسر على والرئيس المعزول محمد مرسى
المتحدث باسم رئاسة الإخوان قضى فترة عقوبته فى اتهامه بالتستر على مجرم هارب
فى 5 نوفمبر 2014 خرج المتحدث الرسمى باسم رئاسة الجمهورية فى عهد حكم الإخوان ياسر على من قسم شرطة الهرم بعد قضائه مدة العقوبة التى قررتها محكمة جنح الهرم بحبسه 6 أشهر على ذمة اتهامه فى قضية التستر على مجرم هارب، وهو هشام قنديل رئيس وزراء الإخوان، ومن حينها اختفى ياسر على عن الأنظار ولم يظهر بعد.
ياسر محرز
المتحدث باسم الإخوان أفرج عنه بعد دفعه كفالة اتهامه بالانضمام لجماعة إرهابية
ياسر محرز المتحدث الرسمى باسم جماعة الإخوان أخلى سبيله هو الآخر من قسم شرطة أكتوبر فى مطلع شهر أغسطس من عام 2014، بعد صدور حكم من محكمة جنح أول أكتوبر يقضى بحبسه سنتين وكفالة 5 آلاف جنيه لاتهامه بالانضمام لجماعة محظورة والتحريض على التظاهر مع إيقاف التنفيذ، وأعلن محرز حينها تبرئه من جماعة الإخوان وعدم صلته بهم وأن الرابط الوحيد بينهم هو المصلحة السياسية.
أبو العلا ماضى
أبو العلا ماضى أخلى سبيله على ذمة قضية عنف "بين السريات"
أخلى سبيل أبو العلا ماضى رئيس حزب الوسط وأحد قيادات جماعة الإخوان قديماً، من محكمة جنايات الجيزة بضمان محل إقامته، على ذمة التحقيقات فى اتهامه بالتورط فى العنف الذى شهدته البلاد عقب فض اعتصامى رابعة والنهضة، وبالتحديد فى قضية "بين السريات"، وأعلن فور خروجه عن ضرورة إبرام مصالحة بين الإخون والنظام السياسى فى مصر، منتقداً بعض سياسيات الجماعة، الذى وصفها بالطمع.
حلمى الجزار
محمد العمدة
العمدة والجزار وعبد المقصود خرجوا بكفالة 100 ألف جنيه
فى 6 أغسطس 2014 قررت محكمة جنايات الجيزة إخلاء سبيل 3 من أبرز قيادات جماعة الإخوان وهم كل من محمد العمدة وعبد المنعم عبد المقصود محامى الجماعة، وحلمى الجزار القيادى بالإخوان، بكفالة مالية قدرها 100 ألف جنيه لكل منهم، على ذمة التحقيقات التى تجرى فى قضية "بين السرايات"، وهى الأحداث التى وقعت عقب فض اعتصامى رابعة والنهضة.
عبد المنعم عبد المقصود
المتحدث باسم تحالف دعم الإخوان أخلى سبيله فى اتهامه بالتحريض على العنف
19 مارس قررت محكمة جنايات القاهرة إخلاء سبيل مجدى قرقر المتحدث باسم تحالف دعم الإخوان، على ذمة اتهامه فى قضايا تحريض على عنف ونشر أخبار كاذبة، وذلك بتدابير احترازية، كما أخلت سبيل الكاتب الصحفى مجدى حسين وآخرين من المنتمين للتيار الإسلامى والمعروفين بولائهم لجماعة الإخوان.
مجدى قرقر
ويأتى فى المرتبة الأخيرة كواحد من أكبر قيادات الإخوان المخلى سبيلهم بقرار من قاضى محكمة جنايات القاهرة، والدكتور خالد الأزهر وزير القوى العاملة فى عهد حكومة الاخوان، والذى أخلى سبيله بتدابير احترازية، فى اتهامه بالاشتراك فى إحراق مبنى حى الجيزة، عقب فض اعتصامى رابعة والنهضة.
خالد الأزهرى

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا