محافظ الأقصر يناقش مع وفد أمريكى مشروع إعادة اكتشاف الأصول التراثية والثقافية لإسنا

عقد محمد بدر محافظ الأقصر، اليوم الثلاثاء، اجتماع بديوان عام المحافظة مع الدكتورة ليلى اسكندر وزيرة التطوير الحضارى والعشوائيات سابقاً ورئيسة مؤسسة التنمية المجتمعية وشركة استشارات CID ، والمهندس كريم إبراهيم رئيس شركة تكوين للاستشارات الفنية، ووفد من الوكالة الأمريكية، بهدف مناقشة مشروع إعادة اكتشاف الأصول التراثية والثقافية لمركز إسنا جنوب الأقصر من خلال برنامج للحفاظ العمرانى والتنمية المستدامة والترويج السياحى لمنطقة القلب التاريخى لمدينة إسنا ، والمشروع يتم فى إطار اتفاقية موقعة بين الحكومة المصرية والولايات المتحدة الأمريكية بشأن الاستثمار السياحى.
وقدم المهندس كريم إبراهيم عرضاً مفصلاً عن التحديات التى تواجه انجاز المشروع ومنها الاحتياج لخطة إدارة وصيانة للموقع التراثى ، وتوفير فرص عمل ورفع مستويات الدخل والاستثمارات الاقتصادية بالمدينة.
وأوضح إبراهيم، أن هناك فرص متاحة بمركز إسنا منها أن المدينة تتصدر الاهتمام القومى والاقليمى ، ويتم بها حالياً أعمال تطوير البنية التحتية ، وإحياء الصناعات التقليدية بما يوفر تجربة سياحية مميزة.
وأكد رئيس شركة تكوين للاستشارات الفنية، أن المشروع يهدف إلى تطوير وتطبيق مفهوم بديل للتنمية السياحية ، وترويج للسياحة الثقافية، والتوازن بين الحفاظ على التراث ومتطلبات السياحة واحتياجات التنمية المحلية ، وإعادة إحياء المنطقة من خلال تحسين العوائد الاقتصادية للمجتمع المحلى كعناصر أساسية لتحقيق تنمية مستدامة.
يذكر أن المشروع يعتمد على 4 عناصر وأهداف رئيسية أولها تبنى معايير أفضل للحفاظ المعمارى والعمرانى ، والهدف الثانى هو التشجيع على ادارة أكثر فاعلية للموقع ووضع مخطط أكثر شمولية لإدارة التراث ، والهدف الثالث هو إعادة تقديم المركز التاريخى لمدينة إسنا وما حولها بما يتضمنه من تراث يعود لعصور تاريخية على الخريطة السياحية لمصر كمقصد سياحى متميز، والهدف الرابع هو أن تعود أنشطة تنمية السياحة بالنفع الاقتصادى على المجتمع المحلى من خلال تحسين فرص العمل.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا