برنامج تدريبي لشباب شمال سيناء عن الوسطية في الدين

نظمت الرابطة العالمية لخريجي الأزهر الشريف بالتعاون مع وزارة الشباب والرياضة، برنامجًا تدريبيًا تحت عنوان "الوسطية منهج حياة" لشباب شمال سيناء، ويستهدف البرنامج الفئة العمرية: 18 ـ 35 عامًا، حضره ما يقرب من 100 شاب وفتاة من مدن "العريش، الشيخ زويد، بئر العبد، رفح".

وتضمنت أولى فعالياته عقد لقاء حواري مع المشاركين بالبرنامج بهدف الوقوف على أفكارهم وثقافتهم، بما يخدم أهداف البرنامج التدريبي، وهو ما أسفر عن وضع برنامج متكامل.

وشهد البرنامج إلقاء عدة محاضرات حول مفاهيم الولاء والبراء وعلاقتها بالانتماء وفقه الواقع ومقاصد الشرع ومفهوم الجهاد في الإسلام.

وجاء في المحاضرات أن على الإنسان ألا يتكلم بما ليس له به علم، فالشرع يقول لا تتكلم قبل أن تتعلم، وأننا الآن في وقت فتن وعند الفتنة يكون المسلم مُطالب بالتزام خاصة نفسه. وأن الجهاد له مفهوم عند الجماعات المتشددة مرتبط بالذبح والقتل فهم يحرفون الآيات ويضعونها في غير موضعها خاصة وان الشريعة الإسلامية لا تأمر بالقتل، فمن يشارك في إزهاق الأرواح وتدمير الأماكن ونشر الخوف من أجل المال مخالف لتعاليم الدين الاسلامي ومنهج النبي المصطفى صلى الله عليه وسلم.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا