معاينة النيابة لمستشفى طوخ تكشف غلق حجرة عمليات المناظير وانعدام الخدمات

أجرى القسم الثانى التابع للهيئة النيابة الإدارية التى أمر بها المستشار على رزق رئيس هيئة النيابة الإدارية فى القضية رقم 424 لسنة 2016 بإشراف المستشار بلال غنيم مدير النيابة الأستاذ محمد العراقى، وكيل أول النيابة بالانتقال ، معاينة لمستشفى طوخ المركزى لبيان صحة الأخبار التى تداولتها المواقع الإليكترونية حول الإهمال بالمستشفى.
كان مركز معلومات النيابة رصد ما نشر بشأن مستشفى طوخ المركزى فى أحد المواقع الإليكترونية تحت عنوان "بالصور.. مستشفى طوخ المركزى - إهمال وقمامة وانعدام للخدمات الطبية:"وجاء فى طيات الخبر وجود إهمال شديد بمستشفى طوخ المركزى بمحافظة القليوبية، فضلاً عن تعرض المرضى للخطر لعدم وجود الأجهزة الطبية المجهزة لمواجهة حالات الطوارئ، بالإضافة إلى العجز فى الأدوية والمستلزمات.
انتقلت النيابة للمعاينة فى تمام الساعة الحادية عشر صباحا بصحبة خالد قابيل المفتش المالى والإدارى بمديرية الشئون الصحية بالقليوبية، أحمد شعراوى القائم بأعمال مدير إدارة طب الأسنان الوقائى بمديرية الشئون الصحية بالقليوبية ومنار عبد السلام الصيدلانية بإدارة المستشفيات بمديرية الشئون الصحية بالقليوبية.
وتبين للنيابة من المعاينة غلق حجرة عمليات المناظير منذ أكثر من 5 سنوات لعدم وجود أخصائى مناظير بالمستشفى مما نتج عنه انتهاء صلاحية عبوات التحاليل بها وتلف بعض الأجهزة والمعدات الطبية بغرفة العمليات منها – على سبيل المثال - عدد من أنابيب المناظر بتكلفة 25 ألف جنيه، وتجهيز الغرفة بمعدات تزيد قيمتها عن 70 ألف جنيه دون استخدامها.
وبمعاينة غرفة النفايات تلاحظ للنيابة عدم الفصل بين النفايات الخطرة والنفايات العادية وتلاحظ عدم تطبيق سياسية مكافحة العدوى فى بنك دم المستشفى
وبالمرور على صيدليات المستشفى تبين للنيابة عدم صلاحية ثلاجات حفظ الأنسولين للاستخدام وعدم تجهيز أماكن لائقة لانتظار المرضى بالصيدليات، كما كشفت المعاينة عن غلق صيدلية العناية وبفتحها تبين وجود نقص شديد بالأدوية والمستلزمات الطبية.
كما كشفت المعاينة عدم انضباط تواجد الأطباء والممرضين والعاملين بالمستشفى رغم توقيعهم بالحضور صباح يوم المعاينة وعدم التزامهم بمواعيد الانصراف.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا