بعد انتشار قواقع الليمنيا بالمصارف.. ما لا تعرفه عن مرض الفاشيولا

يعد انتشار قواقع الليمنيا فى بعض المصارف سببًا مهمًا من أسباب تكون قواقع الليمنيا التى تؤدى فى النهاية إلى الإصابة بمرض "الفاشيولا" الذى ينتقل عادة من خلال الترع والبرك التى يغسل فيها الناس الخضراوات والفواكه كما يستحمون بها فى بعض الأحيان.
وبعد تكون القواقع يأتى دور ابتلاع "الميتاسركاريا" المتحوصلة مع الخضراوات وذلك بعد تناول الخضراوات دون غسلها بالماء النظيف أو غسل الخضراوات فى مياه الترع والمصارف أو أثناء المضمضة مع الوضوء وقد يضع بعض الباعة الجائلين مياه الترع على الترمس والحمص أو على الحلبة ويقومون ببيع الحلبة الخضراء المنبتة فى فخار ويقوم كثير من الناس بأكل تلك الحلبة المنبتة.
وبعد تناول طعام ملوث بالميتاسركاريا تحدث مجموعة من العوارض هى التالى وفقًا لمركز البحوث الزراعية:
-ارتفاع فى درجة الحرارة
- قيء وإسهال
-التهاب بالكبد وتليف فى الإصابة المزمنة
-يرقان وظهور أعراض الصفراء
-آلام شديدة فى منطقة الكبد بالبطن
طرق الوقاية
-لا بد من القضاء على الوسيط الرئيسى للدودة الكبدية وهى قواقع مثل قواقع "الليمنيا" بتطهير الترع بالمواد القاتلة لهذه القواقع مثل البيلوسيد وكبريتات النحاس، وتبذل وزارة الصحة مجهودًا فى سبيل هذا الإجراء.
- ينبغى عدم رعى الماشية والأغنام على شواطئ الترع والمصارف
-غسل الخضراوات الورقية غسلا جيداً بالماء الجارى مع إضافة أحد المطهرات مثل (الخل أو الليمون أو البرمنجنات)

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا