الرئيس التنفيذى لهيرميس: تعويم العملة بداية لحل أزمة الدولار

أكد وائل زيادة رئيس مجلس الإدارة التنفيذى بالمجموعة المالية هيرميس للتأجير التمويلى، أن تأثير أزمة العملة الحالية انعكس على حجم أعمال شركات التأجير نتيجة تراجع حجم واردات الشركات من الآلات والمعدات الرأسمالية الى 3% من الناتج القومى لافتا إلى أهمية بدء خطوات فعلية فى أزمة الدولار عبر البدء بتعويم العملة وذلك كمرحلة أولى لضبط سعر الصرف وانه بالرغم من أن تعويم العملة تعد بداية حل أزمة العملة الحالية، إلا أن هناك عددًا من المشاكل ستظهر أمام شركات التأجير أبرزها ارتفاع سعر الفائدة وانعكاس ذلك على محفظة كثير من الشركات.
وأضاف وائل زيادة خلال فعاليات المؤتمر الثانى للتأجير التمويلى اليوم، أن أغلب محفظة شركات التأجير التمويلى تتمثل فى الأصول العقارية وذلك بسبب أزمة الدولار الحالية والتى أثرت على حجم نشاط الشركات بصورة نسبية.
وتوقع وائل زيادة رئيس مجلس الإدارة التنفيذى بالمجموعة المالية هيرميس ، تخطى إجمالى حجم نشاط التأجير التمويلى بالسوق المصرية بنهاية العام الجارى حاجز 15 مليار جنيه بعد تسجيله 13 مليار جنيه خلال التسعة أشهر الأولى من العام.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا