النيابة الإدارية تحقق فى استيلاء مفتشى التموين بكفر الشيخ على 10 ملايين جنيه

قرر المستشار على رزق، رئيس هيئة النيابة الإدارية، فتح تحقيقات عاجلة استجابة لما نشر فى "اليوم السابع" يوم الجمعة الماضية بشأن اشتراك بعض مفتشى التموين مع أصحاب المخابز فى الاستيلاء على 10 ملايين جنيه بـ"الكارت الذهبى" فى كفر الشيخ.
جاء ذلك عقب حملة للرقابة الإدارية بكفر الشيخ برئاسة العميد خالد جلال رئيس هيئة الرقابة الإدارية بكفر الشيخ بالتعاون مع مديرية التموين كشفت عن استيلاء بعض مفتشى التموين بالتعاون مع بعض أصحاب المخابز على 10 ملايين جنيه، لتلاعبهم فى الحصص التموينية المدعمة.
وأكدت الرقابة الإدارية فى تقريرها الصادر الجمعة الماضية، أن بعض مفتشى التموين بالاشتراك مع بعض أصحاب المخابز، استغلوا تقنية "الكارت الذهبى" المخصص لهم، لصرف الخبز للحالات التى فقدت البطاقة المخصصة لها وينتظرون استخراج بدل فاقد، أو غير الحائزين على بطاقات تموين، حيث يتمكن مفتش التموين من صرف ألفى رغيف خبز مدعم يوميًا، وإدراج كميات وهمية من الخبز كمبيعات من الكارت الذهبى، ليتربح أصحاب المخابز من خلال مفتش التموين، الذى تقع عهدة الكارت ضمن مسئولياته، أو يقوم بعض المفتشين بتسليم الكارت لأصحاب المخابز، فيسحبون كميات من الخبز بطريقة وهمية على خلاف الحقيقة.
وتم تحويل عدد من مفتشى التموين وأصحاب المخابز للنيابة العامة، منهم مفتشى مكتب تموين متبول، لاستيلائهم و4 من أصحاب المخابز على 445 ألف جنيه، واستيلاء 5 مفتشين بمكتب تموين دقلت، و5 من أصحاب المخابز على 205 آلاف جنيه.
وصدر بيان عن هيئة النيابة الإدارية، اليوم الثلاثاء، أكدت فيه أن رئيس الهيئة شدد على ضرورة الحزم فى تحديد المسئوليات التأديبية فى جرائم إهدار المال العام على نحو خاص، وسد الثغرات التى يتسرب الفساد منها لبلوغ المال العام.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا