اقتصادى: القبرص واليونان مصدر «نقد أجنبي» لمصر عن طريق «السياحة والتصدير»

أكد الدكتور محمد النجار، أستاذ الاقتصاد بجامعة بنها، أن هناك علاقات تاريخية تربط مصر باليونان إذ كان اليونانيون يقيمون في أغلب مدن مصر، وكان المصريون يطلقون عليهم لقب "الخواجة"، وكذا العلاقة بين مصر وقبرص منذ عهد عبدالناصر، إذ كان حاكمها يستقوي بمصر ضد أطماع تركيا في ضمها، وحديثا تربط الدول الثلاث اتفاقيات الغاز وترسيم الحدود.

وقال "النجار" في تصريح لـ"صدى البلد": مصر تستطيع أن تستفيد من قبرص واليونان في التبادل التجاري؛ حيث إن مصر أكثر تقدما من الدولتين بمراحل، وهم في حاجة للاستيراد من مصر في كافة المجالات سواء السلع أو الصناعات أو الأيدي العاملة، بالإضافة إلى السياحة، مما يعني تدفق النقد الأجنبي في الوقت الذذي نعاني فيه من نقص النقد الجنبي في البنك المركزي.

وأضاف أن هناك قضية مشتركة أيضا بين الدول الثلاث خصوصا اليونان وهي الصيد في أعالي البحار عن طريق المدن الساحلية في مصر مثل رشيد والإسكندرية ودمياط وبور سعيد.

يذكر أنه بدأت بعد ظهر اليوم، الثلاثاء، أعمال القمة الثلاثية المصرية القبرصية اليونانية بين الرئيس عبدالفتاح السيسي، والرئيس القبرصي نيكوس أنستاسيادس، ورئيس وزراء اليوناني أليكسيس تسيبراس. وتتناول المباحثات سبل تعزيز التعاون المشترك في مختلف القطاعات وتنسيق المواقف إزاء القضايا الإقليمية والدولية وفي المحافل الدولية.

ومن المقرر أن يقوم الرئيس عبد الفتاح السيسي، والرئيس القبرصي، ورئيس الوزراء اليوناني بالتحدث إلى وسائل الإعلام عقب انتهاء القمة الثلاثية.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا