5 تأثيرات لعمرو دياب على الشباب المصري.. فيديو وصور

من الصعب أن تصبح "عمرو دياب"، مقولة رددها جيل كامل من شباب الثمانينات والتسعينات لهوسهم وعشقهم للنجم المصري الذي أطلقوا عليه لقب "الهضبة"، ولم يكن "دياب" مجرد مطرب يشدو بأغنيات شبابية بل أصبح قدوة وظاهرة كان ولا يزال يقتدي به الشباب.

وفي عيد ميلاده الـ55، نرصد أهم 5 أشياء استفاد منها الشباب المصري من مسيرة الهضبة عمرو دياب:

-الرياضة: منذ صعود عمرو دياب وبداية شهرته الفنية، تميز بقوام رشيق وجسم ممشوق ولكنه حرص دائمًا على أن تصبح الرياضة عادة أساسية في حياتها مثله مثل الغناء، ليقتدي به الشباب ويحرصون على ممارسة الرياضة كي يروا في انفسهم ما يشبهم بنجم جيلهم.

- الأناقة: حرص "عمرو دياب" طيلة مشواره الفني مع صدور كل ألبوم غنائي بأن تكون سببًا في انتشار موضة ملابس جديدة بين الشباب، ومن اشهرها "بلوفر" كليب تملي معاك، و"ايس كاب" كليب "انا عايش" وتسريحات شعره.

- الرقي في التعامل: لوحظ خلال مشوار الهضبة الفني انه لم يقم ولو لمرة واحدة الدخول في خلافات شخصية مع فنانين أو الرد ببيان يسيء لاحد، ففي كثير من الاحيان التزم الصمت في ذروة ازمته مثلما فعل مع شركة "روتانا" التي حاولت اغلاق قناته الرسمية على موقع "يوتيوب".

- البعد عن الفضائح:

لم تجتمع كلمة "شاهد فضيحة" مع الفنان الكبير عمرو دياب في جملة واحدة بمحرك البحث الشهير "جوجل"، فهو فنان تميز بالتكتم على تفاصيل حياته الشخصية، والبعد عن الأشياء التي قد تثير الشبهات.

- الكفاح:

عند استلامه جائزة ورود ميوزك أورود عن ألبوم قمرين، صرح "عمرو" أمام الملأ بأنه لا يتقن التحدث باللغة الانجليزية، وهو الامر الذي زاد من احترامه لدى جمهوره وعشاقه حول العالم حول كفاحه ووصوله للقمة على الرغم من الحياة البسيطة التي كان يعيشها مع عائلته في محافظة بورسعيد.
A video posted by Amr Diab (@amrdiab) on
Oct 11, 2016 at 2:57am PDT

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا