الدفاع بقضية اغتيال النائب العام يطالب بوضع متهمة مع زوجها داخل القفص

تواصل محكمة جنايات جنوب القاهرة، والمنعقدة بمعهد أمناء الشرطة بطرة، برئاسة المستشار حسن فريد، اليوم الثلاثاء، نظر سابع جلسات محاكمة 67 متهماً فى قضية اغتيال النائب العام السابق المستشار هشام بركات، بينهم 51 متهمًا محبوسين.
تعقد الجلسة برئاسة المستشار حسن فريد، وعضوية المستشارين عصام أبو العلى، وفتحى الروينى وسكرتارية أيمن القاضى وممدوح عبد الرشيد.
وعقب استلام المحكمة لتقرير فحص الأحراز من اللجنة الفنية، طالب دفاع المتهمة بسمة رفعت بوضعها، مع زوجها المتهم في نفس القضية فى قفص واحد، ليرد رئيس المحكمة قائلا: "علشان يبقوا فى خلوة شرعية".
وطالب رئيس المحكمة منتصر الزيات بعدم الإدلاء بتصريحات فى وسائل الإعلام حول ما يدور في المحكمة، لافتا إلى أن الأوراق تقول إن النائب العام لم يصدر قرارا بفض الاعتصام وإنما طلب ضبط الجرائم التى حدثت فى الاعتصام.
ومن جانبه طالب رئيس المحكمة وسائل الإعلام بعدم تصوير ضباط الأمن الوطنى، وقال إنه سيسمح للأهالى بالدخول بعد سماع أقوال ضباط الأمن الوطنى.
وكشفت التحقيقات، أن المتهمين ينتمون للتنظيم الإرهابي المسمى بـ"أنصار بيت المقدس"، وأسندت النيابة العامة إلى المتهمين ارتكابهم لجرائم القتل العمد مع سبق الإصرار والترصد، والشروع فيه، والشروع فى قتل مواطنين، وحيازة وإحراز أسلحة نارية مما لا يجوز الترخيص بحيازتها أو إحرازها، والذخيرة التى تستعمل عليها، وحيازة وإحراز مفرقعات (قنابل شديدة الانفجار) وتصنيعها، وإمداد جماعة أسست على خلاف أحكام القانون بمعونات مادية ومالية مع العلم بما تدعو إليه تلك الجماعة وبوسائلها الإرهابية لتحقيق أهدافها.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا