بعد تخلي السعودية عنها.. مصر تبحث عن «بديل»

أعلن المتحدث باسم وزارة البترول المصرية حمدي عبد العزيز، اليوم الثلاثاء، أن مصر طرحت مناقصات لتعويض قرار شركة أرامكو السعودية وقف إمدادات المنتجات النفطية لشهر أكتوبر/ تشرين الأول والبالغ حجمها 700 ألف طن.
وقال عبد العزيز، لوكالة “فرانس برس”، إن الشركة السعودية أبلغت الهيئة العامة للبترول شفهيا مطلع الشهر الجاري بوقف إمدادات النفط لهذا الشهر دون إبداء أسباب.
وحول ما إذا كانت لهذا القرار علاقة بتصويت مصر لصالح القرار الروسي بخصوص سوريا في مجلس الأمن، أكد المتحدث باسم وزارة البترول المصرية أن الشركة السعودية أبلغت مصر بهذا القرار قبل انعقاد جلسة مجلس الأمن، مشيرا إلى أن الأمر تجاري وليس سياسيا، ومن الوارد تأخر بعض الشحنات.
وذكر عبد العزيز أنه تم طرح مناقصات في السوق العالمية لتوريد الكمية المطلوبة لشهر أكتوبر/كانون الأول مع فتح اعتمادات مع البنك المركزي.
وكانت المملكة العربية السعودية قد اتفقت مع مصر على إمدادها بالمنتجات النفطية لمدة 5 سنوات بموجب اتفاق تبلغ تكلفته 23 مليار دولار خلال زيارة العاهل السعودي سلمان بن عبد العزيز إلى مصر في أبريل/ نيسان الماضي.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا