رئيس جامعة القاهرة لـ«اليوم السابع»: سنطارد «عجينة» حتى بعد إسقاط عضويته.. وإذا أردتم عدم عودة «نظيف» للجامعة عدلوا القانون.. وباكينام الشرقاوى مازالت أمام مجلس التأديب ولم تعد للتدريس

نقلا عن العدد اليومى....
• تطوير المناهج فى كلية دار العلوم كسر شوكة الإخوان والسلفيين.. والطلاب بها ملأوا الدنيا شعراً وأدباً وموسيقى
• إنارة 1200 عمود كهرباء بالجامعة بالطاقة الشمسية
• لن يستطيع أى تيار استقطاب الطلاب لأننا قادرون على تشكيل العقول
أكد الدكتور جابر نصار، رئيس جامعة القاهرة، أن تصريحات النائب «إلهامى عجينة» عن كشوف العذرية، جاءت كانت صادمة له، ولكل المجتمع، مؤكدا فى حوار خاص لـ«اليوم السابع» أنه لن يتنازل عن حبس النائب ومن يساعده، مشيرا إلى أن ما زاد الأمر خطورة، هو تناول أجهزة الإعلام العالمية للأمر، مما مس بسمعة كل الطالبات فى الجامعات المصرية، وجعل سمعتهن على المحك أمام العالم، مؤكدا أن عودة الدكتور أحمد نظيف، رئيس مجلس الوزراء الأسبق إلى عمله بكلية الهندسة بالجامعة جاء وفقا للقانون، إلا أنه لم يحصل على جدول منذ أن كان وزيرا للاتصالات، وأنه لا يوجد بالجامعة حالة مماثلة لحالته، وأن كل أعضاء الفريق الرئاسى للرئيس المعزول محمد مرسى مازالوا أمام مجالس التأديب، ولم يدخل أى منهم مدرجا من مدرجات الجامعه، إلى جانب العديد من القضايا التى تناولها الحوار .
ونسأله فى البداية.. كيف تلقيت تصريح النائب إلهامى عجينة عن كشوف العذرية؟
- فى الحقيقة أن هذه التصريحات الصادمة التى راجت فى أجهزة الإعلام والمواقع الإلكترونية والمنسوبة إلى أحد أعضاء مجلس النواب، لم تكن معقولة أو متصورة أن تصدر عن نائب من المفترض أنه يدافع عن الأمة وينوب عن الشعب، ومن فرط شذوذها وغرابتها على المجتمع المصرى، كان قدر الألم فى مواجهتها كبيرا، لدرجة أننى لفترة طويلة جدا ظللت غير مصدق أن هذه التصريحات يمكن أن تصدر من نائب فى مجلس النواب، يجب عليه أن يحمى هذا الشعب ويصون شرفه وعفة بناته وفتياته .
وقد زاد الأمر خطورة، تداول تلك التصريحات فى كثير من المواقع والصحف العالمية، وأصبحت سمعة طالبات مصر على المحك، وتطور الأمر إلى دخول نائب آخر على الخط فى ذات الأقوال التى نصفها فى الفلاحين بالمثل الشعبى «هناك كلمة تنجس بحر» ولذلك تقدمنا للنائب العام ببلاغ، وطالبنا بتطبيق القانون عليهما، ولن نتراجع فى هذا الأمر أبدا، ووفقا للدستور والقانون المصرى، لا تعد هذه التصريحات من جرائم السب والقذف كما يعتقد الكثيرون، ولكنها تحتوى أيضا على شق آخر يتعلق بالخوض فى الأعراض وتلويث السمعة، لأنها أصابت أعدادا مهولة من طالبات وفتيات مصر اللاتى نفتخر بهن، وهناك أكثر من 130 ألف طالبة بكليات جامعة القاهرة المختلفة، وكل كليات الجامعة أصابها ضرر بالغ بهذا السباب والانفلات .

الدكتور جابر نصار خلال حواره لـ"اليوم السابع"
وقد طالبت فى البلاغ الذى تقدمت به إلى النائب العام باعتباره محامى الشعب وحارس الدعوى الجنائية العمومية، بأن يحقق فى هذا البلاغ، ويطلب رفع الحصانة البرلمانية عن النائبين إذا ما تأخر البرلمان فى رفع هذه الحصانة أو إسقاط العضوية، وسوف نسير فى هذا الأمر إلى نهايته، حتى إذا تم إسقاط العضوية عن النائبين، ولا يكفينا إلا أن تفتح لهما أبواب السجون لكى ينالا جزاء ما قالاه .
وهل للدستور كلمة فى وجود شخصيات مثل «عجينة» لتمثل الشعب تحت قبة البرلمان؟
- ما يعنينا فى هذا الإطار هو الناحية الدستورية، وضرورة ضمان الاتزان النفسى للشخصيات العامة التى تتحمل مثل هذه المسؤوليات، ويمكن أن نصل لهذا الاتزان النفسى بتطبيق القانون على مثل هذه الشخصيات التى تستخف بقيم المجتمع، وينفلت لسانها نهشا فى أعراض مواطنيها بغير تروٍّ أو تفكير يحدّ من هذه النماذج التى تمثل شخصيات غير طبيعية وغير مألوفة فى المجتمع المصرى .
وأعتقد أن مجلس النواب المصرى قد وقع عليه ضرر شديد، عندما يكون بين جنباته مثل هذا العضو الذى لا يحفظ بمثل هذه التصريحات كرامة هذه المؤسسة وقيمتها لدى المواطنين، خاصة أن المؤسسات العامة لابد أن يكون لها هيبة، والنيل من هذه الهيبة بمثل هذه التصريحات والجرائم فيه حق عام لابد أن يحاسب عليه، وحدوث مثل هذا الأمر وارد، ولكن مواجهته يجب أن تكون حازمة وصارمة، ومسألة التحليل النفسى والاتزان من عدمه وضبط النفس من عدمه فى مثل هؤلاء الأشخاص لا يعنينا، وما يعنينا أن هناك جريمة قد ارتكبت لا يمكن التسامح فيها مع من ارتكبها حتى لو كان عضو مجلس نواب .
ولكن البعض يؤكد أنك تقدمت بالبلاغ باعتبارك محاميا وليس بصفتك رئيس جامعة القاهرة؟
- نحترم كل الآراء، ولكننى قدمت البيان بصفتى وبشخصى، وهذه مسألة ثابتة، لأننى وفقا للقانون رئيس جامعة القاهرة ومسؤول عن طالباتها، ونحترم حرية الجميع فى التعبير عن آرائهم، والرأى العام يحكم .
ما كواليس عودة الدكتور أحمد نظيف للتدريس بكلية الهندسة؟
- ليس هناك أى كواليس، الدكتور أحمد نظيف لم يعد للتدريس وهناك فارق كبير جدا بين عودته لوظيفته كأستاذ متفرغ وبين أنه يدرس للطلبة من عدمه، أحمد نظيف ليس لديه جدول تدريس فى جامعة القاهرة منذ أن كان وزيرا للاتصالات، ثم رئيسا للوزراء فى عهد الرئيس الأسبق مبارك، والقانون يسمح له بالعودة عندما أنهى فترة رئاسته للوزراء، وعاد كأى أستاذ جامعة للكلية، ولم يصدر له جدول تدريس بعد ثورة 25 يناير، ولكن لاعتبارات كثيرة رأيت منذ عام 2013 عدم إسناد جداول تدريسية له ولغيره ممن ينطبق عليهم المركز القانونى .
فالقانون يعطى له الحق أن يعود للجامعة بعد تبرئته، وعندما صدرت أحكام جنائية ضده، طبقنا المادة 66 من قانون تنظيم الجامعات التى تنص على أن من يعاقب بعقوبة جنائية أو جنحة مخلة بالشرف أو الاعتبار تنهى خدمته، وأنهينا خدمته بناء على ذلك، وإذا تم إلغاء الحكم يكون السبب الذى تم إنهاء خدمته عليه قد انتهى، ومن ثم عودته للجامعة بعد طلب العودة، طبقنا القانون عليه، وهو أستاذ متفرغ بالجامعة مثل غيره .
وما المهمة التى يقوم بها أحمد نظيف بكلية الهندسة؟
- الجامعة والكلية تقدران أن الظرف لا يسمح بأن يدخل الدكتور أحمد نظيف محاضرات أو يقوم بالتدريس، وقد التزمت بالنص القانونى حتى وإن لم أرض عنه، والالتزام بالقانون قيمة، وإذا أردتم عدم عودة الدكتور أحمد نظيف للجامعة عدّلوا القانون .
كيف ترى فكرة تقبل الطلبة للشرح داخل المحاضرة من شخص كان رئيسا للوزراء قبل ثورة 25 يناير؟
- هذه أسئلة افتراضية، وعقليات القانون لا تعمل على هذا النوع من الأسئلة، والآن ليس هناك جدول مسند للدكتور أحمد نظيف فى كلية الهندسة، ولن يكون فى هذا العام الدراسى على الأقل، وما يحدث بعد ذلك أمر نتركه للظروف .

رئيس جامعة القاهرة يتوعد إلهامى عجينة بالملاحقة القضائية
هناك اتهامات بأن جابر نصار يكيل بمكيالين فى إحالة أعضاء التدريس من الإخوان ورجال مبارك للتأديب؟
- نصوص القانون واضحة، وهذا القانون ليس «كهنوت» لا يعلمه الناس، فهو نصوص معروفة للجميع، نحن أنهينا خدمة أحمد نظيف وغيره ممن صدرت ضدهم أحكام من محكمة الجنايات بعد صدور الأحكام مباشرة، سواء هو أو غيره، وعندما تم إلغاء أحكام أحمد نظيف عاد للجامعة، وباقى من تمت إنهاء خدمتهم لم تلغ الأحكام ضدهم حتى الآن، وليس هناك حالة مشابهة لأحمد نظيف، وأى عضو تدريس سيحصل على البراءة سيعود لجامعة القاهرة التزاما بالقانون، وأتحدى من يقول إننا كلنا بمكيالين، وكل أساتذة الإخوان بجامعة القاهرة الذين اتخذت ضدهم إجراءات عقابية وصلت إلى الفصل وإنهاء الخدمة كان بما قدمت أيديهم من أفعال .
ما موقف أعضاء الفريق الرئاسى للرئيس المعزول محمد مرسى؟
- باكينام الشرقاوى ما زالت أمام مجلس التأديب ولم تدرس فى الكلية، فهى موقوفة عن العمل بقرار مجلس تأديب، منذ ما يقرب من 3 سنوات ولم تدخل مدرجا، وكل أعضاء الفريق الرئاسى لمرسى ما زالوا أمام مجلس التأديب .
ما تفاصيل مشروعى إنارة جامعة القاهرة بالطاقة الشمسية وتركيب صنابير مياه تعمل بمجسات حسية؟
- لدينا أجندة لتحديث مرافق جامعة القاهرة، بما يؤدى إلى تحسين الأداء والتخفيف عن ملف الطاقة، واتفقنا مع وزارة الإنتاج الحربى متمثلة فى شركة بنها للصناعات الإلكترونية على تحويل إضاءة 1200 عمود داخل الحرم الجامعى كمرحلة أولى إلى الطاقة الشمسية، بتكلفة فى حدود 7 ملايين جنيه تم سدادها بالكامل، وقد ننتهى منها خلال الأسبوع القادم، كما ندرس تحويل صنابير المياه فى الجامعة والمدينة الجامعية إلى نظام العمل بالخلايا الضوئية، بحيث يعمل الصنبور عندما تكون يد المستخدم على مسافة معينة دون وجود محبس لفتح المياه، مثل ما هو موجود فى الفنادق الكبرى، مما سيوفر كميات كبيرة من المياه، ويمنع انتقال العدوى، وبدأنا بكلية التجارة، وننتقل لكليات الحرم ثم الكليات الخارجية، وتكلفة المشروع بالكامل تساوى فاتورة المياه بجامعة القاهرة فى 6 أشهر .
كم تبلغ قيمة الفواتير التى تسددها جامعة القاهرة للدولة نظير الكهرباء والمياه؟
- نسدد ما يقرب من 25 مليون جنيه سنويا فواتير كهرباء، ونسدد من 7 إلى 8 ملايين جنيه لمرفق المياه سنويا على كل الكليات، سواء داخل أو خارج الحرم الجامعى، وعندما تسلمت جامعة القاهرة كانت مديونة لمرفق المياه بـ70 مليون جنيه فى فترة 4 سنوات، وتم تسديدها بالكامل، ونسدد الآن الكهرباء والمياه أولا بأول .

رئيس جامعة القاهرة يتطرق للحديث عن تطوير منهج دار علوم
وما هو مصير شركة فالكون للتأمين بجامعة القاهرة التى ينتهى عقدها بنهاية الشهر الحالى؟
- لقد انتهت اللجنة المشكلة لهذا الغرض إلى التجديد مع شركة فالكون لمدة عام، لأن مشكلة جامعة القاهرة فى عدد أفراد الأمن، صحيح لا توجد مخاطر أمنية، ولكن قوة الانتشار من الأمن الإدارى الموجود داخل الجامعة لا يمكن أن توزع على البوابات، ولدينا بديل آخر فى تعيين أفراد أمن جدد، ولكن هذا أكثر تكلفة، فالموظف المعين مؤقت بعقد يساوى تكلفة 3 أفراد أمن من الشركة، والمصلحة الاقتصادية لجامعة القاهرة اقتضت التجديد مع شركة فالكون التى ينتهى عقدها آخر شهر أكتوبر الجارى، كما أن الموظف له اشتراطات كثيرة فى الإجازات والمكافآت وغيرها إنما فرد أمن الشركة، هى المسؤولة عنه ماديا وغذائيا ومتكفلة بكل احتياجاته وهى المسؤولة عن تغييره حال تعامله السيئ مع طلاب الجامعة .
هل انتهت عملية استقطات الطلبة الجدد للفكر التكفيرى؟
- نعم حدث ذلك، لأن الجامعة احتضنت أولادها، وملأت فراغ هذه الجماعات، وتناقشت مع الطلاب واقتربت منهم، كما أن القرارات الشجاعة والقوية لتفكيك بنية التطرف فى جامعة القاهرة ساعدت فى انتهاء هذه الظاهرة، مثل قرار غلق المصليات فى جامعة القاهرة والمدن الجامعية، لأن هذه لم تكن مصليات ولكنها كانت مناطق تجنيد للسلفيين والإخوان والجهاديين والتكفيريين، والمسألة لم تكن مسألة صلاة أو عبادة، ولكن تخريب لعقول هؤلاء الطلاب، وأقمنا مسجدا جامعا للبنين والبنات، وآخر بالمدينة الجامعية، تتوافر فيهم شروط الجماعة والطهارة .
هل منعت التجمع داخل المساجد بجامعة القاهرة لعدم استقطاب الطلاب؟
- المسجد يديره إمام من الأوقاف، ومسجد البنات به مقيمة شعائر من الأوقاف، ولن يستطيع أى تيار، أيا كان أن يستقطب طلاب جامعة القاهرة، لأننا ملأنا الفراغ وقادرون على تشكيل عقول الطلاب، كما طالب الركاب بتركيب كاميرات مراقبة داخل المسجد لمواجهة السرقات، وسنقوم بذلك .
كيف تتعامل مع محبى الإخوان من أعضاء هيئة التدريس والمروجين لأفكارهم؟
- الواقع أصبح متغيرا فى جامعة القاهرة، ونجحنا نجاحا مشهودا فى عزل الإخوان التنظيميين عن المجتمع الأكاديمى من خلال «ساتر»، وتدخل الجامعة لملء الفراغ، ومنع التعاطف مع الإخوان وغيرهم، وإظهار حقيقتهم ونكشف كذبهم، مثلا حفل الفنانة آمال ماهر الذى أقيم فى القبة له دلالة كبيرة ومختلفة، فمنذ أواسط السبعينيات من القرن الماضى لم يحدث أن «سوبر ستار» سيدة تغنى فى جامعة القاهرة بفستان سواريه .
هذا التغيير الذى حدث يؤكد نجاحنا فى إقامة ساتر تنكسر عليه سموم التنظيم، فلم يعد يستطيع أن يحرض أو يجند أو يختظف، وندرك أن الطالب يحتاج إلى دعم نفسى قبل الدعم المادى، وبدأنا نقترب اقترابا نوعيا من هؤلاء الطلاب، مثل ذوى الإعاقة والمنح والحضانات العلمية فى الكليات من المتفوقين، ولأول مرة نجرى عمليات جراحية للطلبة بلا سقف فى الفرنساوى والمنيل الجامعى، ولم يعد موجودا التحريض من قبل المحبين للإخوان من أعضاء هيئة التدريس، بسبب الإجراءات التى اتخذتها إدارة الجامعة خلال السنوات القليلة الماضية، إذ إن الإصلاح المؤسسى أدى إلى أن هناك تعاطفا وتكاتفا بين المجتمع الأكاديمى والجامعى .

د. جابر نصار يتحدث عن عودة نظيف للتدريس
ردك على الحرب التى يشنها السلفيون على جامعة القاهرة بسبب الموسم الثقافى والفنى؟
- ليس لدينا خصومة مع أحد، هم الذين يخاصمون التنوير والتقدم، ويريدون أن يجروا هذا البلد إلى الوراء، إن ملف تأثير هذه الجماعات على جامعة القاهرة لم يعد موجودا، كما أن تطوير المناهج فى كلية دار العلوم كسر شوكة الإخوان والسلفيين، حتى إنه أصبح بالكلية فريق «كورال» وفرقة مسرح، والطلاب ملأوا الدنيا شعرا وأدبا وموسيقى، وأصبحت دار العلوم دار عز وثقافة وشعرا وأدبا وفنا .
كيف ترد على فتنة الفصل بين الطلاب والطالبات فى جامعة القاهرة؟
- هذا عبث وغير قائم، ومن يمارسه فى جامعة القاهرة يقع تحت طائلة القانون، لأنه يقع تحت بند التمييز، الذى نهى عنه الدستور المصرى، وله مخالفة تأديبية ويتم إحالة من يمارسه إلى مجلس التأديب بالجامعة، و«أبو اسحاق الحوينى» شخصية تعيش خارج حدود التاريخ، فهو يتكلم عن فصل البنين عن البنات ويحرم الدراسة فى الجامعة، ويحرم الدراسة فى كلية الحقوق، ويحرم العمل بالقضاء، ثم يتحدث عن حل المشكلة الاقتصادية عن طريق سبى النساء والحروب وتقسيم الغنائم، هذا تفكير لا يختلف عما يفعله الداعشيون فى العراق، من سبى النساء وإقامة سوق النخاسة وبيعهن وقتلهن .
كم طالباً بالجامعة خضعوا للكشف ضمن «مبادرة جامعة خالية من فيروس سى»؟
- طبقا لتعليمات وزارة الصحة لا نعلن عن تفاصيل إلا بعد نجاح العلاج، كل الطلبة الجدد بجامعة القاهرة أجروا التحاليل، ونسبة الإصابة لا تتجاوز 0٫1% «واحد من عشرة بالمائة»، وتم الانتهاء من الطلاب المستجدين وتجرى التحاليل الآن لطلاب المدن الجامعية، وبعد الانتهاء منهم ستجرى التحاليل لباقى الطلاب، ومن تثبت التحاليل إصابته يُجرَ له تحليل نوعى، ويبدأ فى تلقى العلاج فورا، وكل الطلاب الذين اكتُشف إصابتهم بهذا الفيرس بدأوا فى العلاج فى نفس الأسبوع وسنعلن شفاءهم بعد انتهاء العلاج .

رئيس جامعة القاهرة يتحدث عن موقف باكينام الشرقاوى
كم عدد طلاب المدن الذين أثبتت التحاليل تعاطيهم للمخدرات حتى الآن؟
- لم يتجاوز الأمر حتى الآن 20 طالبا فقط بين كل الطلاب الذين تم تسكينهم فى المدن حتى الآن ما بين فتى وفتاة، وتم تسكين ما يقرب من 4 آلاف طالب وطالبة بالمدن، النسبة تعد قليلة للغاية مقارنة بأعداد الطلاب .
ما أنواع المخدرات التى تظهر فى كشوف الطلبة؟
- أغلبها حشيش وترامادول ونسبة قليلة للغاية أفيون، حيث إن متعاطى الأفيون بلغ عددهم طالبين فقط من الـ20 طالباً الذين تم اكتشافهم .
ماذا عن قرار إعارة أستاذة الإعلام الدكتور هويدا مصطفى للعمل كعميد لمعهد خاص تحت بند «مهمة قومية»؟
- عندما يتقدم عضو هيئة التدريس للإعارة تبلغ مدة إعارته 10 سنوات، 6 منها بقرار من الجامعة والـ4 سنوات الأخرى بقرار من وزارة التعليم العالى بعد موافقة الجامعة، وإذا أتم عضو التدريس المعار 10 سنوات إعارة وهو تحت الـ60 سنة لا يجوز له أن يعار إلا فى حالة واحدة فقط وهى «المهمة القومية»، والذى يحدد المهمة القومية هو وزير التعليم العالى .
وما المهمة القومية فى تولى منصب عميد بجامعة خاصة؟
- هذه مسألة يسأل فيها من يقررها .
آخر تطورات جامعة القاهرة فيما يخص التعليم المفتوح !
- التعليم المفتوح أغلقه المجلس الأعلى للجامعات ووزارة التعليم العالى بالضبة والمفتاح، دون إيجاد بديل مقنع، والآن الحديث عن بدائل للتعليم المفتوح وهم، لأنه ليس هناك بديل حتى الآن ولم يتقدم أحد ببديل، والدبلومات المهنية ليست بديل للتعليم المفتوح، الذى أعتقد أن إلغاءه له أضرار شديدة للغاية، أولها أن التعليم المفتوح كان يدرس به حوالى 3 ملايين طالب على مستوى الجامعات المصرية، هؤلاء الطلاب كانوا يخرجون من سوق البطالة لأنهم حصلوا على دبلومات ويدرسون لمدة 4 أو 5 سنوات، ولا يتم حسابهم ضمن مربع البطالة، واليوم يعدون ضمن مربع البطالة «وبدل مايدرسوا قاعدين على القهوة ».

د. جابر نصار يتحدث عن جهود تطوير الجامعة
المشكلة الثانية، أن هناك بعض الأشخاص ممن يحصلون على دبلومات ويمتهنون مهنة معينة، وعندما يتقدم للزواج بفتاة حاصلة على بكالوريوس لا توافق عليه لأنه حاصل فقط على دبلوم، ومن ثم يتقدم للتسجيل ببرامج التعليم المفتوح حتى توافق عليه، إلى جانب الموظفين الذين يريدون الدراسة للترقى كانوا يلتحقون بالتعليم المفتوح .
التعليم المفتوح فى القانون أنتج مشكلة مع نقابة المحامين مثلا، إنما التعليم التعليم المفتوح فى التجارة لا مشكلة فى ذلك، لأن خريجى دبلوم التجارة يسجلون فى نقابة التجاريين، ولابد أن يكون هناك بديل لأنه منذ ما يقرب من عام ونصف العام بدون تعليم مفتوح، ولا نتحدث فى ذلك من منطق النفع المادى، والتعليم المفتوح فى جامعة القاهرة خلال الثلاث سنوات الماضية ادخل للجامعة 57 مليون جنيه و2 مليون دولار، وهذه لا تعد أموالا تذكر فى موازنة جامعة، وأوقفت برامج بالتعليم المفتوح لعدم الحاجة إليها .

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا