بيت السناري يحيي الذكرى الـ34 لرحيل يوسف وهبي

ينظم بيت السناري الأثري بحي السيدة زينب، التابع لمكتبة الإسكندرية؛ بالتعاون مع جمعية "أبناء فناني مصر"؛ في السادسة مساء الاثنين المقبل، احتفالية لفنان الشعب "يوسف وهبي"؛ وذلك بمناسبة مرور أربعة وثلاثين عامًا على رحيله.

تتضمن الاحتفالية عرض لمجموعة كبيرة من الصور والجوائز والنياشين الخاصة به، وسيتم افتتاح المعرض بحضور أسرته، وفناني المسرح ومحبي فنه، كما ستقام ندوة بحضور كل من السيدة راوية راشد صاحبة كتاب "يوسف وهبى سنوات المجد والدموع"، ذلك إلى جانب مشاركة الناقد الفني طارق الشناوي والسيد كمال رمزي حول دوره في السينما، ومشاركة د.عمرو دوارة حول دوره في المسرح.

وكذلك المشاركة المتميزة للفنان صبري فواز، والكاتبة لوتس عبد الكريم في كتابها المشوق عن الفنان يوسف وهبي.

يذكر أن يوسف بك وهبي هو واحد من أبرز الفنانين المصريين، وهو من مواليد عام 1898م بالفيوم، تخرج فى المعهد العالي للتمثيل بميلانو (إيطاليا) عام 1922م، فلقد عشق الفن منذ طفولته وبدأ حياته منولوجيست في إلقاء المنولوجات إلى أن كان فيلم زينب الصامت في موسم 1930 بداياته السينمائية والتي توالت بعد ذلك حتى آخر أفلامه "حكايتى مع الزمان" و"اسكندريه ليه" عام 1981م.

كما قام بتكوين فرقة "رمسيس" وضم إليها كبار الممثلين والممثلات وقدم روائع المسرحيات حتى وصل عدد مسرحياته العالمية إلى 260 مسرحية ومن أشهر المسرحيات التي قدمها بعد ذلك لوكاندة الأنس، الغادة الكاميليا وراسبوتين احدب؛ كما حصل على العديد من الجوائز والأوسمة فلقد حصل علي لقب "كومند توري" من إيطاليا عام 1926م، جائزة الدولة التقديرية عام 1961م؛ كما حصل رسميًا على لقب "فنان الشعب" وذلك عام 1972م، ولقد ظل يثري الفن حتى وفاته المنية في 17 أكتوبر 1982م.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا