موسكو تعلن عن انضمام أكبر مفاعل نووي في تاريخها إلى شبكة الطاقة

أعلنت شركة “روس آتوم” الروسية للطاقة، انضمام محطة “نوفو فورونيج” الكهروذرية، بنجاح إلى شبكة الطاقة في البلاد باعتبارها الأحدث والأكثر تقدما.
وأكدت الشركة النووية الحكومية الروسية “روس آتوم”، أن المحطة أنتجت أول 240 ميجاواط من الكهرباء في بداية تجربة إعادتها للخدمة.
وقال أندريه بيتروف، مدير عام شركة “روس إنرغي آتوم”، الجمعة 5 أغسطس: “هذا الحدث يعد نجاحا كبيرا، لقد توج عملنا بالنجاح...عملنا بقدرة هائلة... مثل تركيب وتعديل المعدات، وجميع العمليات الأخرى المعقدة”.
ويعتبر هذا المفاعل من الجيل الثالث، الذي يبنى لأول مرة في العالم باستخدام تقنية “ما بعد فوكوشيما” لمعايير السلامة، إضافة إلى نظام آلي في حالة الطوارئ، ونظام فريد لإزالة الحرارة الزائدة من المفاعل.
من جانبه، قال فاليري ليمارينكو، رئيس أحد فروع “روس آتوم” خلال افتتاح المحطة النووية الجديدة: “روس آتوم أكبر مورد في العالم لمحطات الطاقة النووية في السوق العالمية...اليوم أصبح موقفنا أقوى”.
يذكر أن محطة “نوفو فورونيج” الكهروذرية تعد واحدة من أقدم محطات الطاقة النووية في روسيا، وتقع في ضواحي مدينة فورونيج وسط روسيا، حيث بني فيها أول مفاعل نووي عام 1964.
وفي الوقت الراهن، هناك ثلاث وحدات تشغيل في المحطة لتوليد الكهرباء. ويجري التحضير لإنشاء مفاعل سابع، ويتوقع تشغيله عام 2018.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا