القبض على 15 مشتبهاً بهم في محاولة «اغتيال» علي جمعة

واصلت الأجهزة الأمنية بالجيزة، جهودها لضبط المتهمين بمحاولة اغتيال الشيخ علي جمعة مفتي الديار المصرية السابق، أثناء خروجه من منزله متجهاً للمسجد لالقاء خطبة الجمعة، بمنطقة غرب سوميد بمدينة 6 أكتوبر.
وقامت أجهزة الأمن بتوسيع دائرة الأشتباه للتوصل إلي المتهمين، وطالب اللواء هشام العراقي مساعد الوزير لأمن الجيزة من فريق البحث سرعة ضبط الجناة، كما اجتمع مع اللواء خالد شلبي مدير مباحث الجيزة، لمعرفة ما توصلت له التحريات وخطة البحث، كما طالب مدير الأمن من مدير المباحث باستمرار الحملات الأمنية في البؤر الإرهابية ومدينة السادس من أكتوبر.
وكثفت قوات الأمن من تواجدها بمحيط الحادث وأمام منزل الدكتور علي جمعة، للتصدي لأي محاولات إرهابية، وواصل فريق البحث بإشراف اللواء محمود خليل نائب مدير المباحث لليوم الثاني علي التوالي، التحقيق مع العناصر السياسية التابعة لخلية جنوب الجيزة، للوصول لأي معلومات حول المتهمين بتنفيذ الحادث.
وفي نفس السياق، قامت القوات بإشراف اللواء هشام العراقي مساعد الوزير لأمن الجيزة، بنشر الكمائن الثابتة والمتحركة بجميع مداخل ومخارج مدينة 6 أكتوبر، وألقت القوات القبض علي 15 من المشتبه فيهم.
وكشفت التحقيقات، أن المتهمين ينتمون لجماعة إرهابية ويتم التحقيق معهم لمعرفة مدي علاقتهم بالحادث، كما واصلت القوات حملاتها علي الشقق المفروشة والفيلات والعقارات تحت الأنشاء لفحص مابها.
وفي السياق ذاته، واصلت نيابة الأحداث الطارئة التحقيق في الواقعة، حيث استمعت النيابة لأقوال حرس الشيخ، وأكدوا أنه فور خروجه من منزله متجها إلى المسجد فوجئوا بقيام اثنين ملثمين بإطلاق وابل من الأعيرة النارية من امام البوابة الامامية للمسجد، فتم مبادلة المتهمين إطلاق الرصاص، ما أسفر عن اصابة احدهم، واستمعت النيابة لأقوال الحارس المصاب، وأكد أنه فور وصول المفتي للباب الامامي للمسجد فوجئ بقيام ملثمين يخرجون من خلف شجرة بحديقة أمام المسجد، حاملين الأسلحة، ويطلقون الأعيرة النارية، فقمت بإطلاق الرصاص عليهم برفقة زملائي، حتى تمكن المصلين من حماية الشيخ وإدخاله للمسجد.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا