رئيس قطاع الآثار المصرية: حالة هرم هوارة مستقرة ولا داعى للقلق

قال الدكتور محمود عفيفى، رئيس قطاع الآثار المصرية بوزارة الآثار، إن حالة هرم هوارة مستقرة من يوم اكتشافه، ولا داعى للقلق، وخلال الأيام القليلة المقبلة سيتم إعداد التقرير المفصل عن حالته بكل دقة.
وأوضح الدكتور محمود عفيفى، فى تصريحات خاصة لـ"اليوم السابع"، أن المياه الجوفية توجد أسفل هرم هواره بالفيوم منذ اكتشافة، بالإضافة لقربة من ترعة وهبى، ولإزالة المياه الجوفية ستحتاج إلى ملايين حتى يكتمل المشروع، مؤكدًا أن اللجنة التى تم تشكيلها ستضع خطة عمل لتفادى أى ضرر يحدث بالهرم، وسيتم عرض مقترحات وتقرير اللجنة على اللجنة الدائمة للآثار المصرية، لبحث الأمر، ووضع الحل المناسب.
وجاء تشكيل اللجنة بعد نشر أحد الأثريين على صفحات التواصل الاجتماعى "فيس بوك" استغاثة إلى رجال الأعمال واليونسكو لإنقاذ هرم هوارة والجبانة الملكية، وجاء نص النداء "صرخة من قلب عاشق للآثار، ليس لأحد ذنب فى هذا إلا وزارة الرى، لأنه لا يوجد مصرف فى المنطقة التى تحيط بالهرم، وكل مياه الصرف الزراعى تذهب إلى المنطقة الأثرية والجبانة الملكية، التى تحوى على كنوز أثرية مقابر نبلاء وأمراء كلها تدمرت نتيجة لوجود المياه الجوفية".
وهرم هوارة هو أحد أهرامات مصر، بناه فرعون مصر إمنمحات الثالث من ملوك الأسرة 12 بقرية هوارة على بعد 9 كم جنوب شرق مدينة الفيوم، وهو من الطوب اللبن المكسى بالحجر الجيرى، كان الارتفاع الأصلى للهرم 58 مترًا وطول كل ضلع 105 أمتار، ولم يبق من ارتفاعه الآن سوى 20 مترًا.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا