The girl on the train يتصدر شباك الـ«بوكس أوفيس» في أول أسبوع .. وتراجع ملحوظ لفيلم «sully» لـ«توم هانكس».. فيديو

  • the girl on the train يحقق 24 مليون دولار أمريكي
  • the birth of nation يتناول ثورة العبودية في أمريكا

رصد موقع "بوكس أوفيس موجو" الافلام الاعلى ايرادا في السينما الامريكية لهذا الاسبوع..

تصدر فيلم "the girl on the train" شباك تذاكر السينما الامريكية في الاسبوع الاول من عرضه محققًا 24,660,000 مليون دولار أمريكي، كما حظي أداء النجمة العالمية إيميلي بلنت على استحسان النقاد.

وقالت صحيفة "جارديان" البريطانية إن الفيلم لم يفسد الرواية الاصلية للكاتبة "باولا هانكس" التي حققت مبيعات عالية فور إصدارها برؤية المخرج "تيت تايلور" الذي ظل محتفظًا بروح الرواية خلال رحلة البطلة خلال الفيلم.

وشدّدت الصحيفة البريطانية على مقولة "بلنت" بأنها لم تعد الفتاة أو المرأة كما كانت في الماضي، مشيرة إلى أن "تيمة" الفيلم تمحورت حول تلك المقولة.

وأكدت أن الفيلم بإكماله يقع على عاتق "بلنت" التي قدمته ببراعة وتميز، بالرغم من أنها تقدم شخصية بصفات ازدواجي.

وأوضحت "جارديان" أن طريقة نطق "بلنت" للغة الانجليزية على النهج البريطاني وفقًا لنشأتها وجذورها وبالرغم من أن الفيلم إنتاج أمريكي، أعطت المشاهدة إيحاء بأنها تعيش في عالم مخيف بمفردها.

وفي المركز الثاني جاء فيلم Miss Peregrine's" Home for Peculiar Children" محققًا 15 مليون دولار أمريكي.

وتدور أحداث الفيلم حول قيام طفل يدعى "جاكوب" فور رحيل جده ، بحل لغز مسحور يسمى بـ" Miss Peregrine's Home for Peculiar Children" ولكن يزداد الخطر عليه بمجرد معرفته سر السحر ومدى قوته.

أما المركز الثالث فكان من نصيب " Deepwater Horizon " في الأسبوع الثاني من عرضه بـ11 مليونا و750 دولارا.

ويجسد الفيلم واقعة " Deepwater Horizon" التي كشفت منصات نفط فى خليج المكسيك.

وحقق فيلم The Magnificent Seven (2016)" نحو 9 ملايين و 150 الف دولار ليكون في المركز الخامس بعد تصدره شباك تذاكر السينما الامريكية منذ بضعة اسابيع وهو النسخة الأمريكية من الفيلم الياباني "Seven Samurai" إنتاج عام 1954.

وتدور أحداثه حول سبعة رجال مسلحين في الشرق القديم يتحدون من أجل حماية قرية فقيرة من سرقة الفقراء.

احتل المركز السادس فيلم "the birth of nation" ليحقق 7 ملايين و 100 الف دولار امريكي الذي تناول قضية العبودية لذوي البشرة السمراء في الولايات المتحدة الامريكية من خلال قصة نات تيرنر، الرجل المستعبد الذي قاد ثورة العبيد في مقاطعة ساوثهامبتون، فيرجينيا.

ووصل للمركز السابع فيلم " Middle School: The Worst Years of My Life" الذي حقق 6 ملايين و 900 ألف دولار أمريكي.

وتدور احداثه حول مراهق يعاني من القيود المدرسية التي تحرمه من الابداع والخيال الواسع و من هنا يبدأ في صراع مع من حوله.

وشهد فيلم "sully" للنجم العالمي توم هانكس تراجعا ملحوظا في الايرادات ليصل للمركز الثامن "الذي تناول قصة الطيار سولي الذي هبط هبوطا بطوليا بطائرة على نهر هدسون، وحقق الفيلم فور عرضه 55 مليون دولار.

وفي المركزين الاخيرين فيلما "masterminds" و " Queen of Katwe.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا