تأجيل قرار رفع تذكرة المترو وتتحمل المالية الخسائر

كشفت مصادر مسؤولة بوزارة النقل أن الوزارة تتراجع عن فكرة زيادة سعر تذكرة المترو، وذلك طبقاً لحملة تخفيض الأسعار الزائدة لمدة شهور ، وقد أشار ذلك المسئول عن تحمل وزارة المالية لكثير من الخسائر التي تتكبدها شركة المترو والتي وصلت إلي 26 مليون جنيه شهرياً، وذلك نتيجة تثبيت سعر التذكرة لجنيه واحد منذ 10 سنوات ولم تتغير .
في سياق متصل أوضح المصدر، أن رواتب العاملين بشركة المترو تصل إلي 47 مليون جنيه شهرياً، وذلك بالإضافة إلي مديونية وزارة الكهرباء التي قد تجاوزت 300 مليون جنيه خلال 9 شهور .

هذا وقد تبين أن الحكومة قد قامت بتأجيل زيادة سعر تذكرة المترو حتى لا تقوم أزمات في الشارع المصري، خصوصاً أن ازدياد الأسعار ونقص بعض البضائع أدي إلي عدة مشاكل في الأيام الماضية مع العلم أن الحكومة تسعى جاهدة للتخفيف من مشاكل الشعب المصري .

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا