وزارة البترول تدخل مناقصات لتوفير كميات بديلة للشاحنات المتأخرة من أرامكو

تابعنا منذ ساعات خبر يفيد بأن شركة أرامكو السعودية – أكبر شركة نفط في العالم – قد قررت عدم توريد شحنة الوقود المتفق عليها وفقاً لعقد رسمي لمدة 5 سنوات وذلك خلال شهر أكتوبر الجاري فقط على أن تعود التوريدات من الشهر القادم كما كان الحال منذ بداية الإتفاق الذي ينص على توريد 700 ألف طن من الوقود شهريا لمدة خمس سنوات وأن يتم سداد ما يقرب من 23 مليار دولار – قيمة الصفقة – خلال ثلاث سنوات.
وزارة البترول تتعاقد على كميات بديلة للشحنات المتأخرة من أرامكو السعودية
اتخذت وزارة البترول كافة الإجراءات المناسبة لسداد العجز في إمداد الوقود لتفادي حدوث أي آثار سلبية إثر إيقاف التوريد، ففور إبلاغ أرامكو الهيئة العامة المصرية للبترول.. طرحت مناقصات عديدة من أجل توفير ما تحتاجه الدولة من سولار ومازوت.
أفادت مصادر أنه لا ضرر على السوق المصري من تأخير الشحنات مادامت الهيئة قادرة على توفير البديل في الوقت المناسب، وأشارت إلى أن هذا الأمر طبيعي جدا  وكثيراً ما يحدث ويتم توفير الحل الملائم في أسرع وقت ممكن.
يذكر أن شركة أرامكو التي قررت عدم إرسال وقود كما هو متفق عليه هذا الشهر لم تذكر إلى الآن أي أسباب جعلتها تتخذ هذا القرار.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا