شاهد.. ركلة جزاء تدفع لاعبى أولمبيا لمغادرة ودية بوكاجونيورز قبل نهايتها

شهدت المباراة الودية التى جمعت بين فريقى بوكا جونيورز الأرجنتينى وأولمبيا الباراجوايانى نهاية غريبة للغاية، جعلتها تخرج عن الإطار الودى تماماً، بعدما ترك لاعبو أولمبيا أرض الملعب، وغادروا اللقاء قبل إطلاق الحكم صافرة النهاية.
وفقاً لموقع "101 جريت جولز" الإنجليزى لعب الفريقان المباراة بدون اللاعبين الدوليين، بسبب ارتباطاتهم مع منتخبات بلادهم فى تصفيات كأس العالم، ومن أجل تجهيز اللاعبين الذين لم يتم اختيارهم للمنتخبات، استعداداً لاستئناف مباريات الدورى.
وظل التعادل 1 : 1 مسيطراً على الموقف حتى قبل نهاية اللقاء بـ 8 دقائق، إلى أن سجل أولمبيا هدف التقدم من ركلة حرة رائعة، ولكن الحكم احتسب ركلة جزاء مشكوك فى صحتها لبوكا جونيورز فى الدقيقة الأخيرة من عمر المباراة.
المثير أن حارس أولمبيا تصدى لركلة الجزاء، إلا أن حكم المباراة قرر إعادة تنفيذها، ليتم ذلك وتسكن الكرة الشباك، الأمر الذى أغضب لاعبى أولمبيا، ودفعهم لمغادرة الملعب، بعد شعورهم أن الحكم تعمد منح التعادل لأصحاب الأرض، إضافة إلى أنه طرد أحد زملائهم لاعتراضه عليه.
ورغم محاولات لاعبى الفريق الأرجنتينى وحكم المباراة إعادة لاعبى أولمبيا للملعب، إلا أنهم رفضوا ذلك تماماً، وتحول الأمر إلى ما يشبه المباريات الرسمية العصيبة.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا