مقاضاة الفيفا بسبب معاملة العمال بمنشأت كأس العالم لكرة القدم فى قطر

رفع رجل من بنجلادش يقول إنه تعرض للاستغلال أثناء عمله فى منشآت خاصة ببطولة كاس العالم لكرة القدم المقرر إقامتها فى قطر عام 2022 دعوى قضائية ضد الاتحاد الدولى لكرة القدم (الفيفا) لما يقول إنه إخفاقه فى ممارسة نفوذه لضمان معاملة العاملين بشكل عادل، وواجهت الدولة الخليجية انتقادات من منظمة العفو الدولية والاتحاد الدولى للبناء والأخشاب وغيرهما بسبب معاملتها للعمال الأجانب.
لكن الدعوى التى أعلن عنها اليوم الاثنين هى المرة الأولى التى يتم فيها استهداف الفيفا فى القضية، والدعوى التى رفعت فى زوريخ بمساندة من أكبر اتحاد للعمال فى هولندا تدعو الفيفا لإجبار قطر على تطبيق "الحد الأدنى من معايير العمل" على العمالة المهاجرة التى تقوم بالتحضيرات للبطولة بما فى ذلك على الأقل الحق فى ترك العمل أو مغادرة البلاد.
ورفع الدعوى فى زوريخ نديم شريف العلم (21 عاما) ويطلب تعويضا قدره نحو 11500 دولار عن عقد عمل دفع أربعة آلاف دولار للحصول عليه من شركة توظيف، ولدى وصوله إلى قطر أخذ منه جواز سفره وأجبر على العمل 18 شهرا تحت ظروف صعبة وذلك وفق ما جاء فى مسودة خطاب سيقدم إلى المحكمة التجارية فى زوريخ.
كان شريف العلم يقوم بتفريغ سفن تحمل مواد بناء ويدفع أجر الوجبات التى يتناولها فى مجمع العاملين الذى يقيم فيه، ويقول إنه بعد ذلك فصل من العمل وتم ترحيله ولم يكن قد كسب سوى مبلغ ضئيل لا يكفى حتى لسداد قيمة رسوم عقد العمل، ولم يرد الفيفا على الفور على طلب للتعليق على القضية. ورفض متحدث باسم الحكومة القطرية التعليق على الفور،وقال اتحاد نقابات العمال الهولندية إن الفيفا يجب أن يتحمل مسؤوليته إذ أن لديه سلطة منح أو حجب اتفاقات استضافة البطولات وله تاريخ من مطالبة الدول المضيفة بتقديم تنازلات.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا