سفيرة أمريكا بالأمم المتحدة:مجلس الأمن سيمرر قرارا بشأن كوريا الشمالية

قالت مبعوث واشنطن لدى الأمم المتحدة سامانثا باور، اليوم الاثنين، إن مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة سيمرر قرارا جديدا "في أسرع وقت ممكن" لمعاقبة كوريا الشمالية عقب أحدث اختبار نووي قامت به، لكن السرعة لن تكون على حساب التضحية بمحتوى القرار.

وذكرت وكالة أنباء (يونهاب) الكورية الجنوبية أن باور أدلت بهذا التصريح في لقاء مع مجموعة من الصحفيين، بعد إجراء محادثات مع وزير الخارجية الكوري الجنوبي يون بيونغ سيه حول قضية كوريا الشمالية، حيث قالت إنها جاءت إلى سول يوم السبت الماضي في زيارة تستغرق أربعة أيام بعد زيارة إلى اليابان.

وأضافت "إننا نعمل على مدار الساعة لتأمين تمرير هذا القرار في أسرع وقت ممكن، لكن لن نضحي أو نغير طموحنا بالتسرع في ذلك.. نحن نريد أن يكون لهذا القرار تأثيرا عمليا على أرض الواقع".

وردا على سؤال حول التحديات في تشكيل جبهة موحدة مع الصين، الحليف الوثيق لكوريا الشمالية، قالت باور إن واشنطن تحاورت مع الصين "على أعلى مستوى"، وأضافت أنه سوف يتم "الحفاظ على الاتصالات وتعميقها".

وأضافت "فيما يتعلق بروسيا أو أي بلد، فإننا سوف نبذل كل النفوذ السياسي الممكن للوصول لأقوى قرار ممكن، أنا وزملائي في الفريق نعمل على مدار الساعة على هذه القضية".

من جانبه، قال وزير الخارجية يون للصحفيين إن كوريا الجنوبية تدرس فرض عقوبات "أقوى بكثير" ضد الشمال مقارنة مع تلك المعتمدة في أعقاب التجربة النووية التي أجرتها بيونج يانج في يناير الماضي.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا