"التعليم" تكشف تطورات أزمة "بطلة مصر" بشأن امتحان الثانوية العامة

أصدرت وزارة التربية والتعليم بيانا رسميا للإعلان عن تطورات أزمة الطالبة سارة سمير السيد - لاعبة المنتخب القومي لرفع الأثقال، التي تغيبت عن امتحانات الثانوية العامة لعام 2015/2016.

وأوضحت الوزارة في بيانها، أن الطالبة المذكورة لم تتقدم لامتحان الدور الأول لشهادة إتمام الدراسة الثانوية 2015 /2016 على الرغم من وجودها في مصر أثناء امتحانات هذا الدور،كما أنها لم تتقدم لأداء امتحانات الدور الثاني رغم سماح الوزارة لها بأن تدخل الامتحان وقتها بالدرجات الفعلية داخل جمهورية مصر العربية.

وأضافت الوزارة أنه بعرض موضوع الطالبة على الإدارة القانونية المختصة بالوزارة، انتهت إلى عدم جواز عقد امتحان استثنائي للطالبة؛ لمخالفة ذلك للقواعد الحاكمة والمنظمة لامتحانات الثانوية العامة، وتحقيقًا لمبدأ المساواة والعدالة، مع عدم احتساب هذا العام ضمن عدد مرات الرسوب.

وقالت الوزارة إنه تم أيضًا إحالة الموضوع للمستشار القانوني للوزارة، والذي انتهى إلى عرض الموضوع على المجلس الأعلى للتعليم قبل الجامعي بجلسة طارئة.

وبتاريخ 28/8/2016 تم عرض الموضوع على المجلس الأعلى للتعليم قبل الجامعي، وانتهى قرار الأغلبية في المجلس إلى عدم الموافقة على عقد امتحان للطالبة في موعد استثنائي، وإحالة الموضوع إلى إدارة الفتوى المختصة بمجلس الدولة؛ لإبداء الرأي القانوني.

وقالت الوزارة إنه بتاريخ 31/8/2016 تم عرض الموضوع على السيد المستشار نائب رئيس مجلس الدولة – رئيس إدارة الفتوى لوزارات التعليم والتعليم العالي، والبحث العلمي والجامعات، ومازال الموضوع قيد البحث والدراسة ، مؤكدةً انه فور موافاة الوزارة بالرأى القانوني الحاسم من إدارة الفتوى المختصة بمجلس الدولة سيتم اتخاذ الإجراءات اللازمة في ضوء ذلك.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا