العلاقة بين التثاؤب وحجم الدماغ

وجد علماء نفس أمريكيون من جامعة نيويورك وجود علاقة بين مدة التثاؤب وحجم أدمغة الثدييات، وقد نشرت دراستهم هذه في مجلة Biology Letters.
وبحسب دراسة العلماء فإن الحيوانات التي تملك عددا أقل من الخلايا العصبية في القشرة الدماغية تتثاءب أسرع من الثدييات التي تملك نظام خلايا عصبية أكثر تقدما. وصل العلماء إلى هذه الاستنتاجات بعد أن حللوا 29 شريط فيديو للبشر وبعض الحيوانات مثل الفئران والقطط والثعالب والقنافذ والفيلة.
وقد ظهر أن القرود تتثاءب لفترة أطول من باقي الثدييات بست ثوان، حيث أنها تملك حوالي 12 مليون خلية عصبية في القشرة الدماغية، ونفس المدة تقريبا بالنسبة للفيلة الأفريقية. أما الأسرع في التثاؤب فهي الفئران، إذ بلغت مدة تثاؤبها 1.5 ثانية، طبقاً لما ورد بموقع “روسيا اليوم”.
ويعتبر العلماء أن التثاؤب يسمح بزيادة تدفق الدم إلى الدماغ وتبريده له، مما يعني أنه كلما كبر حجم دماغ الحيوان استغرق تبريده وقتا أكبر.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا