القومى لحقوق الإنسان يطالب بأقصى عقوبة لأمين الشرطة المتهم بقتل بائع الرحاب

استمعت محكمة جنايات القاهرة برئاسة المستشار محمود أسامة شاهين، التي تنظر اليوم محاكمة أمين الشرطة المتهم بقتل بائع الشاى بالرحاب وإصابة آخرين لمرافعة ياسر سيد أحمد المدعي بالحق المدني، والذي انضم للنيابة في طلب أقصى عقوبة للمتهم.

وطالب المدعي بالحق المدني المحكمة بالسماح له بتبرأة ساحة موكله اتهامات للمجني عليه بتعاطي المخدرات، ما دفع القاضي لتنبيهه بعدم الخروج عن سياق الادعاء المدني.

وطالب المدعي بالحق المدني المحكمة بعقوبة قاسية حتى لا تكرر جرائم الأمناء، كما علق على واقعة تهشيم سيارة الشرطة أن ذلك جاء بعد قتل المجني عليه حيث حاول الأهالي القبض عليه.

ومن جانبها طالبت راجية عمران، ممثلة المجلس القومي لحقوق الإنسان، من المحكمة بتوقيع أقصى عقوبة للمتهم حتى يتوقف الاستغلال السيئ للشرطة.

كان النائب العام قد أحال المتهم السيد زينهم عبدالرازق، أمين شرطة بنجدة السلام، المتهم بقتل عامل شاي في مدينة الرحاب بالقاهرة الجديدة.

ووجهت النيابة برئاسة المستشار محمد أباظة، تهم القتل العمد مع سبق الإصرار والترصد للمجني عليه مصطفى محمد مصطفى، والشروع في قتل المصابين يحيي خيري عبدالرحيم وخليفة أحمد خليفة.

وأوضحت التحقيقات أن المتهم نزل من سيارته وتحدث مع المجنى عليه الذى يبيع "اصايص" الزرع على عربه خشبية وبعد ان قام بسبه وركله توجه الى سيارة الشرطة التى كان يستقلها واخذ سلاحه الميرى واطلق الرصاص على المجنى عليه حتى أرداه قتيلا، ثم اخترقت الرصاصات سيارة ميكروباص مما أسفر عن إصابه اثنين من الركاب كما أصيب ثالث أثناء سيره فى الشارع.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا