أبو هشيمة يعلن زيادة قرى الإعمار لـ40 ويؤكد: "طول منا عايش مش هبطل تطوير"

أعلن رجل الأعمال أحمد أبو هشيمة، رئيس مجلس إدارة مجموعة حديد المصريين، زيادة مبادرة تطوير القرى الأكثر احتياجاً من تطوير ٢٠ قرية بتكلفة ٦٠ مليون جنيه إلى ٤٠ قرية بتكلفة ١٢٠ مليون جنيه.
وقال "أبو هشيمة"، خلال كلمته بحفل افتتاح قرية "عزبة النصارى، التابعة لمركز سمالوط بمحافظة المنيا، بعد إعادة إعمارها ضمن مبادرة "قرى الأمل"، "طول ما أنا عايش مش هبطل أطور القرى، لأن ده حقكم علينا، ولا نحتاج شكرا عليه"، موجهاً الشكر للرئيس السيسى لدعمه المبادرة، مؤكداً أنه الداعم لكل المصريين فى بناء مصر الحديثة.
وأضاف "أبو هشيمة"، "واجب علينا مساعدتكم، وواجب عليكم إننا نكون شعب منتج، لأننا لو لم نساعد الرئيس والقوات المسلحة لن تتقدم مصر، وإذا زاد التعداد السكانى لن تظهر التنمية، فلابد من نقليل التكاثر حتّى تنمو مصر الحديثة، موجها الشكر للصحف والمراسلين لأنهم شركاء النجاح.
ووجه الشكر لكل من الدكتور أحمد زكى بدر، وزير التنمية المحلية، والدكتور محمد مختار جمعة، وزير الأوقاف، والدكتور أشرف العربى، وزير التخطيط، واللواء عصام البديوى، محافظ المنيا، لحضورهم الحفل، وكذلك اللواء ممدوح شعبان، مدير عام جمعية الاورمان، الذى وصفه بشريك النجاح .

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا